الاقتصاد

الذهب يستقر مع تراجع الدولار والبلاديوم يصعد 1.4%

استقرت أسعار الذهب اليوم، إذ تخلى الدولار عن بعض مكاسبه التي جناها بسبب تلميحات من مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) برفع أسرع من المتوقع لأسعار الفائدة لكن الأخبار الإيجابية من إيفرجراند الصينية حدت من الإقبال على حيازة المعدن الأصفر الذي يعتبر ملاذا آمنا.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.2 في المائة إلى 1770.94 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0924 بتوقيت جرينتش بينما تراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.5 في المائة إلى 1769.50 دولار.
وتراجع الدولار عن أعلى مستوى في شهر مع استيعاب المستثمرين لاجتماع مجلس الاحتياطي والتصريحات التي تلته من رئيسه جيروم باول بأن التقليص التدريجي لإجراءات التحفيز ليس بعيدا.

الذهب يستقر مع تراجع الدولار والبلاديوم يصعد 1.4%

 

وقال ريكاردو إيفانجليستا كبير المحللين لدى أكتيف تريدز في لندن إن أسعار الذهب استقرت لأن باول لم يفصح عن أي تواريخ محددة لبدء التقليص أو رفع أسعار الفائدة مما محى مكاسب الدولار.
لكنه أضاف “لحين حدوث شيء ملموس أكثر فيما يتعلق باتجاه الدولار، سيتأثر الذهب أكثر بمعدلات الإقبال على المخاطرة أو تجنبها”.

يعتبر الذهب تحوطا من ارتفاع التضخم الذي قد ينتج عن التحفيز واسع النطاق وتراجع قيمة العملة. وترفع زيادة أسعار الفائدة تكلفة حيازة الذهب الذي لا يدر عائدا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 0.7 في المائة إلى 22.82 دولار للأوقية وارتفع البلاتين 1.2 في المائة إلى 1009.01 دولار للأوقية وارتفع البلاديوم 1.4 في المائة إلى 2052.68 دولار.

المصدر:الاقتصادية

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى