الرئيسية / ضيف وتفاصيل / بثينة مختار : أحلم بتقديم خدماتي لدار العجزة وبالمستشفيات للسمروات خدمات خاصة بهن صغاراً أو كبار

بثينة مختار : أحلم بتقديم خدماتي لدار العجزة وبالمستشفيات للسمروات خدمات خاصة بهن صغاراً أو كبار

نغم محمد – المدينة المنورة 

 

أن تكون إنسان في زمن كثرت به اللإنسانية فهذا من نعم الله عليك ضيفتنا اليوم في صحيفة الحدث إنسانة راقية انتقلت من مكانها الأول الذي كانت به ملاك الرحمة واتجهت لمجال أخر كهواية و رغبة وحب ولكن الرحمة والإنسانية لازالت تسكنها فتقدم خدماتها لذوي الإحتياجات الخاصة وتحلم بتوفير مكان لها لخدمة المسنين بدورهم .. لن أطيل الحديث رغم استحقاقها لأكثر من هذه الكلمات البسيطة بحقها و اترك لكم الحوار لتتعرفوا عليها أكثر .. السيدة بثينة مختار صاحبة صالون عناية بثينة ..

اولاً نبذة عن بثينة مختار ؟
بثينة منير مختار ممرضة متقاعدة عاشقة للجمال عاشقة للسفر تحب أن تنقل كل خبراتها التي تعلمتها من سفراتها المتعددة لأرض الوطن

من التمريض إلى التجميل أليست هذه مفارقة ؟
مفارقه ولكن كان الصالون أمنية قديمة و تحققت ولله الحمد

هل الإهتمام بالجمال والموضة من هوايات بثينة ؟
أحب الموضة وأطلع على كل جديد ولكن أخذ منها ما يناسبني ..

دائما نسمع شكوى صاحبات البشرة السمراء من صوالين التجميل حيث لم يجدوا المختصة التي تتقن ابراز جمالهن بل على العكس تشوه جمالهن الطبيعي هل اهتمت بثينة بهن في صالونها ؟

طبعا أنا كثيرة السفر ووجدت هناك الكثير من العناية بالسمراوات على عكس ما وجدته في بلدي الحبيب
فكل شي يساعد السمراء على إبراز الجمال محرم
مثلا الباروكة حرام
(الاكستنشن )حرام

الرموش حرام
العدسات حرام
الله سبحانه وتعالي خلق الناس ولكن علمهم ففي كل شي تطور ..
حتى في المدارس عندما تقوم السمراء بعمل توصيل شعرها لتكون بمظهر جميل تجد من يقوم بتوبيخها وإن هذا حرام ووصل وما إلى ذلك
ومن يقوم بهذا الشي تكون معلمة ذات شعر طويل وكثيف
الله جميل يحب الجمال و يقل عندنا العيون الملونة
فما المانع من وضع العدسات الملونة .. وكثيرات يعانين من أنهن يجدن علامات الإستغراب من أخصائيات الشعر لذلك الشعر المجعد الخشن الذي لا تعرف من أين تبدأ به مما يوثر على نفسية هذه الانسانة فتكون النتيجه إما مكياج خاطئ يجعل من السمراء شخص وكانها تلبس قناع بلون مختلف
فلذا أبديت كل الإهتمام بهن بأن أحضر لهن المكياج من شركة متخصصه لمكياج السمر ..
وأحاول جلب كل تقنية جديدة مثل أنواع(البواريك) الطبيعية وجهاز رسم الحواجب المؤقت
والرموش الدائمة
ولو أستطيع هناك كريمات مرطبة للشعر ومعالجه غير متوفرة في أسواقنا

كيف كانت البداية ومن أين جائت الفكرة ؟
ههههه الفكرة منذ الصغر وأنا في المدرسة
كل الطالبات بشعر طويل وناعم وأنا بشعر مجعد وقصير طبعا وجدت الكثير من السخرية(لا تذكريني) هههههه
لكن الآن الثقة بالنفس عالية ولله الحمد

صالون عناية بثينة ماهي العناية التي يقدمها ؟

نقدم جميع الخدمات للنوعين ( السمر والبيض )
ونتميز بوجود قسم خاص للأطفال من النوعين و الظفائر وفرد الشعر للسمراوات الأميرات والعناية بهن
وعمل كل ما يجعل الطفلة السمراء تشعر بأنها جميلة ككل البنات.

هل سننتظر فروع أخرى لعناية بثينة بالمدينة المنورة أو بمناطق أخرى بالمملكة ؟
أتمنى أكثر من فرع ولكن الظروف والقوانين الجديدة لها دور كبير في وجهي لفتح فروع أخرى والله المستعان..
ولكن الرغبة موجودة
ولو أتى الموضوع بعد عدة سنوات..

صوالين التجميل صارت تبالغ برفع الأسعار ماهو متوسط الأسعار بعناية بثينة ؟
الأسعار غالية بالفعل لسبب الندرة سابقاً والغلاء حالياً
ولكننا كمبتدات فأسعارنا في متناول الجميع ..وفي بعض الأحيان لا نستطيع خفض الأسعار لأن الأجهزة هي نفسها غالية الثمن مثل جهاز الكرو بلدنق ( لرسم الحواجب وغيره )

بطاقات التخفيض الخاصة من هم الفئات اللواتي يحصلن عليها ؟
التخفيضات لدي لمركز التمريض وهن من أهم الفئات لأني فتحت الصالون بخير وزارة الصحه التي عملت فيها لأكثر من 25 سنة
صراحة لها كل الشكر لتحقيق امنيتي ( شكرا وزارة الصحة) و طبعا ذوي الإحتياجات الخاصة لهم جانب كبير من الإهتمام..

دائما بالمدينة المنورة تذهب النساء الى الأماكن المعروفة ولا يغامرن بالذهاب إلى أماكن جديدة هل أضر هذا الأمر عناية بثينة ؟
اكيد فكثيرات يذهبن لصوالين صغيرة مبدعة وعند السؤال يقلن أنهن ذهبن لصالون راقي مشهور
ربما يكون شي نفسي لا اعلم ..
فلدي أخصائيات يقمن بتزين العميلات بغاية الروعة و الجمال ولكن لا أستطيع تصوير العميلات لأنه ممنوع وهن لا يقبلن والأهم أنهن يخرجن من الصالون وهن في قمة السعادة..

حسابكم على الانستغرام به الكثير من الصور لسمروات فهل هذا يعني أن المحل مختص فقط للسمروات ؟

لا ليس للسمراوات فقط بل للجميع بما فيهن الأطفال ولهن قسم خاص ومميز ..

بالختام ماهو طموح بثينة وماهي الأفكار التي ستطور بها مشروعها ؟

هناك أحلام كثيرة وأهم هذه الطموحات
أن يكون لنا قسم في المستشفيات الحكومية والخاصة لتزين النساء بعد الولاده بشكل خاص والأقسام الاخرى بشكل عام ..
وقسم في دار العجزة والإيواء
فهن بحاجه لهذا الشي ( يحتاجون لقص الشعر والاستشوار والبديكير والحمامات المغربية و….. الخ )
وللأسف عند زيارتي لهذه الفئة أجد قصور كبير في العناية بهن..

 

كل الشكر للأستاذة بثينة مختار على إنسانيتها وتفكيرها بكل الفئات وعلى روعة استقبالها لنا من صحيفة الحدث متمنين لها دوام التقدم والنجاح ..

 

 

عن الكاتبة / نغم محمد

شاهد أيضاً

امنحوهم عذراً

رنا خُجا – جدة  (طنشني ، أتغير عليا ، مابيرد عليا ، ) دائما عنده …

اترك تعليق - ( الاسم و البريد ) - اختياري