المحلية

” الفزعة ياشباب ” لمواجهة أمطار جدة

” الفزعة ياشباب ” لمواجهة أمطار جدة

“الفزعة ياشباب” بهذه الكلمات أطلق عدد من قائدي المركبات صرخاتهم للمارة من أجل مساعدتهم في دفع مركباتهم التي تعطلت بسبب الأمطار التي هطلت اليوم الأحد على مدينة جدة .

جند عدد من الشباب أنفسهم لمساعدة قائدي المركبات التي تعطلت بسبب الأمطار وتجمع المياه بالشوارع الرئيسية وذلك من خلال دفع المركبات الى مواقع آمنة وبعيدة عن الحركة المرورية .

أمانة محافظة جدة تكافح فرقها الميدانية لرفع مياه الأمطار من الشوارع الرئيسية وحول الانفاق وتجمع المياه وتطبيق الخطة الميدانية لمواجهة الحالة المطرية عبر فرق العمل الموزعة على نطاق البلديات الفرعية ومراكز الإسناد ويشارك في تنفيذ الخطة أكثر من 1850 فرد و530 معدة وآلية.

 

” الفزعة ياشباب ” لمواجهة أمطار جدة

مدينة جدة هي مركز محافظة جدة إحدى محافظات منطقة مكة المكرمة، وتقع في غرب المملكة العربية السعودية على ساحل البحر الأحمر. تبعد المدينة 949 كم عن العاصمة الرياض، وتبعد 79 كم عن مدينة مكة المكرمة، وتبعد 420 كم عن المدينة المنورة، وتعد العاصمة الاقتصادية والسياحية للمملكة العربية السعودية، وتُعدّ الوجهة الأولى في المملكة للسائح سواءً من داخل المملكة أو خارجها، يبلغ عدد سكانها 4,697,000 نسمة اعتبارًا من عام 2021، وتبلغ مساحتها الإجماليّة 84,658 هكتار (846.58 كـم2[7][8] وهي ثاني أكبر مدن المملكة العربية السعودية بعد العاصمة الرياض وأكبر مدينة في منطقة مكة المكرمة،[8] وتُعدّ بوابة الحرمين الشريفين،[9] بها أكبر ميناء بحري على البحر الأحمر، وتُعدّ مركزاً للمال والأعمال في المملكة العربية السعودية ومرفأً رئيسياً لتصدير البضائع غير النفطية ولاستيراد الاحتياجات المحلية، ويوجد في مدينة جدة ما يقارب 135 ناطحة سحاب، كما يوجد بها مقرات للبنوك العالمية.[10][11][12] تُلّقب جدة بـ«عروس البحر الأحمر»، وهي أكبر المدن المطلة عليه، مما أكسبها أهمية كبيرة بالنسبة لحركة التجارة الدولية مع الأسواق الخارجية، وهي من قديم الزمان كانت تمثل المنفذ الخارجي للمملكة، ونتيجة لذلك عاشت نهضة صناعية كبيرة وتطورًا في جميع المجالات التجارية والخدمية، الأمر الذي جعلها من أكثر المدن استقطاباً للأعمال حتى صارت مركزاً هاماً للمال والأعمال.
[ad_2]

رابط المصدر

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى