المحلية

غداً انطلاق أعمال قافلة “نصل إلى قلوبكم” من العلا

غداً انطلاق أعمال قافلة “نصل إلى قلوبكم” من العلا

تنطلق يوم غدٍ، من محافظة العلا أعمال قافلة “نصل إلى قلوبكم” في عامها الخامس، بمبادرة من تجمع المدينة المنورة الصحي ممثلاً بمركز أمراض وجراحة القلب بالمدينة المنورة وبالتعاون مع الجمعية السعودية الخيرية لرعاية مرضى القلب (قلوبنا).
وأوضح تجمع المدينة أن القافلة التي ترتكز أهدافها الإستراتيجية على متابعة برنامج الاستشاري الزائر وتعزيز العمل ببرنامج التحويل العاجل fast track للحالات القلبية ذات الخطورة العالية وبرنامج الاكتشاف المبكر لعوامل الخطورة القلبية وبرنامج المتابعة القلبية لمريض القلب من مقر سكنه وتأسيس برنامج قلب الأطفال في المحافظات الكبيرة، وستنطلق من محافظة العلا مواصلة مسيرتها مروراً بمحافظة أملج بمنطقة تبوك ومحافظات بدر ومهد الذهب والحناكية، ومن ثم ستعود القافلة أدراجها إلى المدينة المنورة لخدمة الأهالي.
يُذكر أن القافلة ستبدأ أعمالها صباح الغد بمستشفى الأمير عبدالمحسن بالعلا وتستمر لمدة ثلاثة أيام، لتقديم الخدمة لأهالي المحافظة من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الثالثة مساء.

غداً انطلاق أعمال قافلة “نصل إلى قلوبكم” من العلا

العلا إحدى مدن المملكة العربية السعودية، تقع شمال غرب المملكة، وتتبع إدارياً لإمارة منطقة المدينة المنورة، وتبعد عن مركز الإمارة تقريباً 300 كيلو متر شمالاً، وعاصمة لمحافظة العلا. يصل عمر الاستيطان البشري فيها إلى نحو 4000 عام، وهي أحد أهم الوجهات السياحية في السعودية.[3] ذكر ياقوت الحموي العلا في معجمه، بضم أوله، والقصر، وهو جمع العليا، وهو اسم لموضع من ناحية وادي القرى بينها وبين الشام، نزل بها النبي محمد في طريقه إلى غزوة تبوك، وحدد بها مكاناً لمسجد وضع حدوده بالعظام فبناه أهلها بعد ذلك وأسموه مسجد العظام. وكانت قديما تُسمى دادان ويروى أن سبب تسميتها بالعلا أنه كان بها عينان مشهورتان بالماء العذب هما المعلق وتدعل، وكان على منبع المعلق نخلات شاهقات العلو يطلق عليها العلي. وتقع مدينة العلا بين جبلين كبيرين على واد خصب التربة، تزرع فيه النخيل والحمضيات والفواكه كما تتوفر المياه الجوفية علي مسافات قريبة رغم الشح الكبير في الأمطار، وهي من ضمن المواقع الأثرية المسجلة بمنظمة اليونسكو، وهي عاصمة الأنباط الثانية قديما، ومناخها قاري حار صيفاً وبارد شتاءً يتبعها قرابة 300 قرية.

وخلال زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى فرنسا يومي 9 و10 أبريل 2018 تم التوقيع على اتفاقية بين حكومتي البلدين حول مشروع تطوير محافظة العلا، ويسلط ھذا التعاون الضوء على رؤية مشتركة بين البلدين لحماية وتعزيز التراث الثقافي، وتعزيز المعرفة العلمية، وفتح طرق جديدة للسياحة المستدامة حول ھذا الموقع الأثري الفريد.[4]

مزيد من الاخبار
رابط المصدر

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى