المحلية

البطيان يتبنى مشروع جمع مقدمات وخواتم الكتب للمهندس الشايب ونتاج مبدعي الأحساء

الحدث – فيصل حكمي

مجموعة النورس الثقافية بالأحساء بحظوة من خطوات الإستحقاق لحركة التأليف والنشر وكذلك الحراك الثقافي بالأحساء ورائده المهندس عبدالله الشايب لمبادراته في إصدار الكتب.

عبدالله البطيّان يتبنى مشروع جمع مقدمات وخواتم الكتب التي بادر في إنتاجها المهندس الشايب وكذلك قراءات لنتاج مبدعي الأحساء.

المشروع في ٢٠٤ صفحات تضم فهرسة لأكثر من مائة إصدار ساهم في إنتاجها سادن التراث ورائد الثقاقة في المنطقة لدعم شباب وشابات الأحساء والذي بشكل أو بآخر كان إحدى العلامات والدلالات التي تصب في التكوين الإبداعي لتكون الأحساء رائدة في هذا المجال بإعتراف اليونسكو لهذا العام ٢٠١٨ لتنضم في التراث الإنساني عالمياً.

هذا الكتاب بعض مما نتج عن ملتقى مشهد الفكر الأحسائي والذي استطاع المشروع جمعه وإحصاءه ليعطي لمحة لم يكن لها سابقة في المنطقة لتعكس مدى الاهتمام بالنتاج الأدبي والثقافي.

تم وسم المشروع تحت عنوان” بصمات مشهد الفكر الأحسائي ” إصدارات الكتب ومبادرات م. عبدالله الشايب لدعم حركة التأليف في المنطقة ( مقدمات – قراءات – خواتم) جمع وإعداد عبدالله عيسى البطيان الطبعة الأولى ١٤٣٩هـ – ٢٠١٨م.

حمل صورة الغلاف جانب مقطعي لسوق القيصرية بالهفوف ، كتاب يلخص أنمله من أيادي عطاء أبا اليسع م. عبدالله بن عبدالمحسن الشايب خلال ما يقارب أربعة عقود.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى