نلهم بقمتنا
"الحمدان" في خطبة الجمعة: سماحة الإسلام حفظت لغير المسلمين حقوقهم ونظّمت كيفية التعايش معهم – منصة الحدث الإلكترونية عرض الموقع بالنسخة الكاملة عرض الموقع بالنسخة الكاملة
أخبار منوعة

“الحمدان” في خطبة الجمعة: سماحة الإسلام حفظت لغير المسلمين حقوقهم ونظّمت كيفية التعايش معهم خلال مشاركته بأعمال مؤتمر مسلمي أمريكا اللاتينية ويقام في "البرازيل"

الحدث : هناء حسين : الرياض : 

أكد فضيلة وكيل وزارة الشؤون الإسلامية لشؤون المطبوعات والبحث العلمي الشيخ عبدالعزيز بن محمد الحمدان: أن بني آدم خلقوا من جنس واحد من أصل واحد، وكلهم من ذكر وأنثى، ويرجعون جميعهم إلى آدم وحواء، ولكن الله جعلهم شعوبًا وقبائل لأجل أن يتعارفوا، فإنهم لو استقل كل واحد منهم بنفسه، لم يحصل بذلك، التعارف الذي يترتب عليه التناصر والتعاون، والتوارث، والقيام بحقوق الأقارب، ولكن الكرم بالتقوى فأكرمهم عند الله أتقاهم .

جاء ذلك في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلته في جامع أبي بكر الصديق بمدينة ساو باولو البرازيلية حضرها آلاف المصلين من مختلف مدن البرازيل, في إطار مشاركته بأعمال مؤتمر مسلمي أمريكا اللاتينية ودول البحر الكاريبي, الذي ينظمه مركز الدعوة الإسلامية في البرازيل بالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.

كما أوصى “الحمدان” بالحرص على تحقيق الأخوة الإيمانية والتواصي بالحق والصبر والمرحمة, وأن ندعو إلى الإسلام بدين الإسلام, من خلال التحلي بأخلاق النبي -عليه الصلاة والسلام- في التعايش مع غير المسلمين كما كان مجتمع المدينة النبوية حيث كان مجتمًا متعايشًا رغم أن فيها المسلمين وغير المسلمين, وبرغم التنوع في الأديان إلاّ أن سماحة الإسلام حفظت لغير المسلمين حقوقهم, ونظّمت كيفية التعايش معهم ومعاملتهم بالمعاملة الحسنة التي كفلها لهم دين الإسلام .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى