نلهم بقمتنا
رئيس مركز الدعوة الإسلامية بأمريكا اللاتينية يشيد بجهود المملكة لخدمة الإسلام ودعم الاقليات المسلمة بالعالم. – منصة الحدث الإلكترونية عرض الموقع بالنسخة الكاملة عرض الموقع بالنسخة الكاملة
أخبار منوعة

رئيس مركز الدعوة الإسلامية بأمريكا اللاتينية يشيد بجهود المملكة لخدمة الإسلام ودعم الاقليات المسلمة بالعالم. خلال حفل الاستقبال الذي حضره سفراء وعلماء ورؤساء مراكز إسلامية احتفاء بالسديري والوفد المرافق له..

الحدث : هناء حسين : سوبالو : 

 نوه رئيس مركز الدعوة الإسلامية لأمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي الشيخ أحمد بن علي الصيفي، بالجهود الكبيرة والمتواصلة التي تقدمها المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين ودعم الأقليات المسلمة بدول العالم، مشيراً إلى أن مؤتمر ساو باولو يمثل جزءا من أوجه دعم المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، وبإشراف وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد لترسيخ قيم الانتماء والهوية الإسلامية لدى الأقليات في أمريكا اللاتينية ودول البحر الكاريبي.                                      جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها فضيلته في مستهل حفل الأستقبال، الذي أقامه رئيس المركز تكريمًا لمعالي نائب وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، والوفد السعودي المشارك في أعمال المؤتمر الدولي الحادي والثلاثين لمسلمي أمريكا اللاتينية ودول البحر الكاريبي، الذي ينظمه حاليًا بمدينة ساو باولو البرازيلية، مركز الدعوة الإسلامية في أمريكا اللاتينية، بالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية. 

 ورفع رئيس مركز الدعوة الإسلامية بأمريكا اللاتينية الشكر والتقدير والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين- حفظهما الله – على ما يقدمانه من جهود تصب في مصلحة الأمة الإسلامية والعمل على جمع الكلمة وتوحيد الصف الإسلامي وترسيخ الهوية لدى المسلمين، منوهاً في هذا الصدد بالجهود التي تقوم بها وزارة الشؤون الإسلامية من خلال مبعوثيها وبرامجها المتنوعة التي يشرف عليها معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ في إطار المحافظة على القيم ونشر الوسطية والاعتدال ومحاربة الغلو والتطرف والإرهاب.                            من جانبه، عبر معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري عن شكره وتقديره لرئيس مركز الدعوة الإسلامية الشيخ أحمد بن علي الصيفي، على ما وجده والوفد المرافق له من كرم ضيافة وحفاوة استقبال، مشيداً بالجهود التي يقدمها المركز لخدمة مسلمي أمريكا اللاتينية ودول البحر الكاريبي.

حضر حفل الغداء القائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين في جمهورية البرازيل الاتحادية الأستاذ محمد عبدالحميد خان، وعدد من من السفراء والدبلوماسيين المعتمدين لدى البرازيل،  ولفيف من العلماء والأكاديميين والدعاة المشاركين بالمؤتمر من داخل البرازيل وخارجها.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى