نلهم بقمتنا
(هاكاثون وادي الدواسر) يختتم فعالياته بمشاركة أكثر من 150 متسابقًا من جميع مناطق المملكة – منصة الحدث الإلكترونية
أخبار منوعة

(هاكاثون وادي الدواسر) يختتم فعالياته بمشاركة أكثر من 150 متسابقًا من جميع مناطق المملكة (طمِّني) يحقق المركز الأول:

صالح القباص – جدة

اختتمت فعاليات (هاكاثون وادي الدواسر) مساء أمس بوادي الدواسر.
وشارك أكثر من 150 متسابقًا ومتسابقة من مختلف مناطق ومحافظات المملكة في الهاكثون الذي اُختُتم بتتويج المشاريع الفائزة للفرق المشاركة بحضور مدير التعليم بمحافظة وادي الدواسر الدكتور أحمد العُمري.

وحصل تطبيق (طمِّني) على المركز الأول وجائزة قدرها 15 ألف ريال، فيما نال تطبيق (نظام مراجعة المشاريع) المركز الثاني وجائزة قدرها 12 ألف ريال، ‏وحصل تطبيق (الميسر) على المركز الثالث وجائزة قدرها 10 آلاف ريال، فيما نال تطبيق (فعاليات) على المركز الرابع وقدرها 8 آلاف ريال، ونال تطبيق (حصده) على المركز الخامس وجائزة قدرها خمسة آلاف ريال.
فيما توزعت خمسة آلاف ريال لكل فائز ألف ريال، أفضل فكرة نالها تطبيق (جهاز الإنذار) وأفضل تصميم نالها تطبيق (أمة متعلمة) وأفضل اسم تطبيق نالها (غيرك محتاج) وأفضل فريق نالها تطبيق (فريق مساعدة) وأفضل عرض نالها تطبيق (u study 2).
وتأتي فعاليات (هاكاثون وادي الدواسر) ضمن جهود وزارة التعليم في استثمار الكوادر الشابة من أبنائها الطلاب والطالبات في مختلف مناطق المملكة وتوفير الفرص المتنوعة لها، وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.
وأكَّد المدير التنفيذي للهاكاثون سعد الصافي أن تصميم هذا الهاكاثون يأتي إيماناً من إدارة التعليم بمحافظة وادي الدواسر بأهمية (هاكاثون وادي الدواسر) ومخرجاته من الابتكارات والأفكار والتطبيقات الذكية، مشيراً إلى أن عدداً من الجهات الحكومية والأهلية ساعدت في نجاحه وخروجه بالشكل الأمثل، الأمر الذي يدعو للعزم باستمراره في المستقبل.

مدير ومطور مشروع تطبيق “طمني” سعيد ابو سبعة تحدث عن الإنجاز بفرحة غامرة قائلاً: فوز تطبيق “طمني” بجائزة المركز الأول فخر وشرف كبير لجميع أفراد فريق العمل الذي اجتهد وكافح للوصول بالتطبيق حتى حصولنا على هذا الإنجاز الذي يشكل حافزاً لنا لتقديم الافضل.
وقدم ابو سبعة نبذة مختصرة عن التطبيق الفائز “طمني” بأن فكرة البرنامج ليست حصرية . فقد تم تنفيذ تطبيقات مشابهة له خارج المملكة العربية السعودية، و لكن تميزنا بآلية التحضير و الإنصراف من الحافلة بشكل آلي دون تدخل بشري ، مع إشعار لحظي لولي الأمر و أي طرف ثالث، وتطبيق “طمني” هو نظام ذكي لتتبع حركة الطالب و حافلة المدرسة مع إشعار لحظي لحظة دخول وخروج الطالب من و إلى البيت.

وبيّن ان مستخدم التطبيق يستطيع تحضير الطلاب منذ خروجهم من المنزل صباحاً وصعودهم الباص و نزولهم في المدرسة وايضاً في نهاية دوام المدرسة للحافلة كلها تسجل لحظياً في النظام.
وأوضح المهندس سعيد ان مشرف التطبيق يمتلك صلاحية تحضير الطالب بشكل يدوي إن رغب، و إسناد الطلاب في الباصات لأي سائق حيث تظهر لكل سائق قائمة بالطلاب المشتركين معه في الباص ، وأماكن الصعود والنزول منه .

كما يمكن لسائق الحافلة تحديد ترتيب الطلاب في صعودهم ونزولهم، وكل ولي أمر يمكنه معرفة عدد الطلاب المتبقين قبل وصول إبنه من خلال مراقبة حركة سير الحافلة المدرسية.

وشدد على أن التطبيق راعى الحالات الطارئة حيث يمكن توزيع الطلاب على الحافلات حسب أقرب خطة سير عن طريق المشرف، ويستلم ولي الأمر تنبيهاً بتعطل الباص وان إبنه تم تحويله لآخر ومن خلال “طمني” يتابع حركة السير الجديدة.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى