الرياضة

مانشستر سيتي يسقط أرسنال في الرمق الأخير

[ad_1]

تابع فريق مانشستر سيتي الإنجليزي الأول لكرة القدم تحليقه منفرداً في صدارة الدوري الإنجليزي بعد فوزه الصعب على مضيفه أرسنال المنقوص عددياً 2-1، السبت، في افتتاح مباريات المرحلة الحادية والعشرين.

افتتح أرسنال الذي خاض اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 59 إثر طرد مدافعه البرازيلي جابريال ماجاليش، التسجيل عبر بوكايو ساكا (31)، فيما أدرك الجزائري الدولي رياض محرز التعادل لسيتي من ركلة جزاء في الدقيقة 57، قبل أن يضيف الإسباني رودري هدف الفوز في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.

ورفع سيتي رصيده إلى 53 نقطة في الصدارة، مبتعداً بفارق 11 و12 نقطة توالياً عن مطارديه المباشرين تشلسي الثاني وليفربول الثالث الذي خاض مباراة أقل، قبل الموقعة المنتظرة بينهما الأحد على ملعب «ستامفورد بريدج».

وحقق سيتي انتصاره الـ 11 توالياً في «بريميرليج»، حيث تعود خسارته الأخيرة إلى المرحلة العاشرة على أرضه أمام كريستال بالاس 0-2، كما أوقف سلسلة فريق «المدفعجية» الذي كان يسعى إلى تحقيق فوزه الخامس توالياً في الدوري والسادس في مختلف المسابقات، إلا أن أرسنال مُني بخسارة أولى منذ سقوطه أمام إيفرتون 1-2 في المرحلة الخامسة عشرة.

واعتمد الفريق اللندني على مهاجمه وقائده الفرنسي الكسندر لاكازيت، وعلى الياباني تاكيهيرو تومياسو في خط الدفاع، فيما جلس روب هولدينج على مقاعد البدلاء. وغاب مدربه الإسباني ميكيل أرتيتا عن اللقاء بسبب إصابته بفيروس كورونا، ليحل بدلاً منه مساعده الهولندي ألبرت ستايفنبرج.

في المقابل، تواجد المدافع البرتغالي جواو كانسيلو الذي أصيب بوجهه وهو يحاول التصدي لسارقين في منزله، فيما دفع المدرب الاسباني بيب جوارديولا بالثلاثي الهجومي الجزائري محرز ورحيم سترلينج والبرازيلي جابريال جيزوس.

[ad_2]

رابط المصدر

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى