الاقتصاد

شراكة بين الجامعة السعودية الإلكترونية و”سوفت وير إيه جي” لدعم رحلة الابتكار في المملكة

منصة الحدث ـ أحمد بن عبدالقادر 

أبرمت شركة “سوفت وير إيه جي” (رمزها في بورصة فرانكفورت MDAX: SOW) شراكة استراتيجية مع الجامعة السعودية الإلكترونية تهدف إلى تنمية وصقل مهارات وقدرات المواهب المحلية ورعايتها من خلال الدراسة الصارمة والانخراط في بيئة العمل العملية لتمكين القوى العاملة المستقبلية تماشياً مع برنامج الجامعة العالمي. كما سيتسع نطاق هذا التعاون أيضاً ليشمل مركز أبحاث الجامعة السعودية الذي ينضم إلى برنامج “بارتنر كونكت” PartnerConnect  التابع لشركة “سوفت وير إيه جي”، والذي سيدعم المعهد في مجال تحفيز الابتكار ودفع عجلة التحول من خلال التقنيات المتطورة جنباً إلى جنب مع شركة “سوفت وير” في المملكة. وتجدر الإشارة إلى أن مذكرة التفاهم التي تم توقيعها، تماشياً مع رؤية 2030، في مؤتمر LEAP 2022  الذي عقد مؤخراً، تهدف إلى نقل التدريب إلى الجيل القادم من القوى العاملة في مجال تقنيات الابتكار وتأسيس علاقات التعاون المتبادل من أجل عملية التحول المستمر في المملكة.

قام بتوقيع الاتفاقية الدكتور حسين الجحدلي، عميد معهد البحوث والدراسات المكلف في الجامعة السعودية الإلكترونية، وفيليب لا فورنارا، رئيس شركة “سوفت وير أي جي” لأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، بحضور رئيس الجامعة السعودية الإلكترونية أ.د. ليلك الصفدي.

وقال حسين الجحدلي، من الجامعة الإلكترونية السعودية، “يشكل التحول الرقمي جزءاً مهماً وحيوياً من رؤية المملكة 2030. ويهدف التعاون مع شركة “سوفت وير إيه جي” إلى إنشاء بيئات مبتكرة والتشجيع على تبني أحدث تقنيات العصر المتطورة بشكل أكبر وأوسع نطاقاً، مما سيلعب دوراً في تسريع وتيرة تنفيذ برامج وخطط التحول الرقمي في المملكة العربية السعودية. كما نرى في هذه خطوة مهمة بالنسبة لنا للمساهمة في تحفيز الابتكار في المملكة عن طريق إشراك طلابنا من خلال الانخراط بشكل عملي في تطبيقات العالم الحقيقي، وهو أمر بالغ الأهمية لتعليم الطلاب أحدث التطورات التكنولوجية في العالم الحقيقي. إن علاقة التعاون هذه تتماشى مع استراتيجيتنا  الهادفة إلى إعداد الطلاب وتأهيلهم للانضمام إلى أماكن عملهم، فضلاً عن أنه يحفز قدرات الابتكار ويساعد في تحويل الكيانات المؤسسية إلى شركات رقمية عالية الكفاءة من خلال تقديم قيمة حقيقية “.

وتحدث فيليب لا فورنارا ، رئيس شركة “سوفت وير أي جي” لأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، قائلاً، “لدينا يقين راسخ بأن التعاون من هذا النوع سيحدث فرقاً كبيراً في تنمية وصقل المواهب ودعم التحول الرقمي وتأسيس اقتصاد قائم على المعرفة والتنوع، وهو في صميم رؤية السعودية 2030.” وأضاف بالقول، “نحن ملتزمون بتعزيز ثقافة الابتكار التكنولوجي وتبنيها من خلال التعاون وتحويل القطاع وزيادة النمو الاقتصادي. إن إعداد القوى العاملة من الجيل التالي للاقتصاد الرقمي للتعامل مع تقنيات مثل هندسة المؤسسات، وإدارة العمليات، وإنترنت الأشياء، والتكامل وواجهات برمجة التطبيقات يعد حاجة ملحة وضرورية للاستمرار في دائرة المنافسة وتحقيق التقدم والازدهار في ظل عالم شديد الترابط. لقد تولت شركة “سوفت وير إيه جي” مهام تدريب العديد من الطلاب على مستوى العالم من خلال مبادرة الجامعة العالمية، ومن دواعي سرورنا أن تكون الجامعة السعودية الإلكترونية جزءاً من برنامج التعلم العالمي لدينا لتسريع وتيرة تحقيق الأهداف الرقمية للمملكة.”

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى