أخبار منوعة

شرٌ يكمنه خيرَ

منصة الحدث ـ بقلم ـ نور كمال

خطر ببالي أبياتٌ عنوانها ..
شرٌ يكمنه خيرَ ..
يرادفهُ عنوانٌ هوَ ..
عِبرُ العنبرَ ..
فكم من مواقفٍ ..
تُعلمنا الكثيرَ ..
وثمّةَ مواقفٌ وأمور ..
نتضجر منها وأحيانًا ..
وأحيانا نتلاشاها ولكن ..
هي حكمةُ الحكيمِ جل وعلا ..
فلنُسكت قولَ الخاطرِ بقول الفرقانِ ..
(فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا)
فلا نلُمّ ونقسى على ذاتنا ..
بقول ياليتني فعلتُ كذا وكذا ..
أو نقول لو فعلت فعلت كذا وكذا لما حدث هذا الأمرَ ..
فلفظُ ياليت كما قال الأولونَ .. ماعمرت بيتَ ..
وسيدُ العربِ وأبو الزهراءِ قالَ ..
ما أخطئك لم يكن ليصيبك وما أصابكَ ..
لم يكن ليخطئكَ ..
أيا نفس ..
تمهلي وتروّي لا تُعظمي الأمرَ ..
فلن تموتي حتّى تستوفي الرزقَ ..
أيا نفسي ..
إن معك سلاحاً ليس كباقي الأسلحَ ..
إن معك دعاء القلب المُتيقنَ ..
أيا نفسي ..
لا تنسي حرفين إثنينَ ..
لا تنسي الكافَ والنونَ ..
يانفسُ تأكدي ..
لو فُتحَ علم الغيبِ لأخترتِ الذي إختاره الحكيمَ ..
يانفسُ تذكري اسم الله الجميلَ القديرَ ..
الذي لا يختار لعبادهِ إلا خيراً وفيراَ..
وصعابُ المواقفِ على الميزانَ ..
فكِفةٌ تتحلطمُ وكفةٌ تتعلمَ ..
وفي المقابلِ ميزانٌ آخرَ ..
عليه قدرُ الله ..
فكفةٌ ذنوبٍ تُمحى ..
وكفةٌ درجاتٍ تتعالى ..
يانفسُ تعلمي عن ربك أكثرَ ..
لتعلمي أنَّ كل شرٍ يكمنهُ خيرَ ..
وكل أمرٍ يلازمه لُطف اللطيفَ .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى