أخبار منوعة

مستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز يحتفل باليوم العالمي لمكافحة التدخين والتبغ

منصة الحدث ـ خيال الخالدي

احتفالًا باليوم العالمي لمكافحة التدخين، وفي إطار سعيها لتحقيق التنمية والتوعية المجتمعية لتشجيع المواطنين على الإقلاع عن التدخين، نظم مستشفى الأمير متعب بالجوف لقاء تعريفي تحت شعار “التبغ تهديد لبيئتنا” والذي يأتي في إطار الضوء المجتمعي الذي تلعبه المستشفى للمساهمة في تحقيق حياة أفضل وصحة أفضل للمواطنين، خاصةً وأن التدخين له العديد من الأضرار الصحية مباشرة على المدخن، وعلى غير المدخن، بالإضافة إلى أضرارها البيئية.

وخلال القاء الذي حضره منسوبي الاداره الطبية للمستشفى، أطلقت مستشفى الأمير متعب بالجوف دعوة ومبادرة للتشجيع على الإقلاع عن التدخين، من خلال دعوتهم لزيارة مركز مكافحة التدخين للبدء في إجراءات الاقلاع عن التدخين.

من جهته، قدم الدكتور أيمن الزيد شرحاً وافياً عن المخاطر الصحية المرتبطة بتعاطي التبغ والدعوة إلى وضع سياسات فعالة للحد من استهلاكه، خصوصًا وأنها تؤثر على الإنسان المدخن بشكل مباشر كما أنها تمثل خطرًا كبيرًا على غير المدخنين خصوصًا من الأطفال وكذلك كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

كما أوضح “الزيد” ان هناك العديد من الأضرار البيئية الناجمة عن تدخين التبغ، مؤكدًا أن التبغ يعد واحدًا من أهم اسباب الوفاة فهو يتسبب في إزهاق روح واحدة من كل عشرة بالغين في شتى أنحاء العالم، كما أكد أن السجائر تطلق غاز اول أكسيد الكربون السام في الغلاف الجوي، وأعقابها المهملة تتسبب في التلوث البلاستيكي، فضلًا عن الهدر الكبير في المياة الذي يحتاج إليه نبات التبغ لزراعته، فهو يحتاج لكميات كبيرة من المياة وكذلك المبيدات، ولذلك فهو يعد من أخطر النباتات على صحة الإنسان ويحدث الوفاة وكثير من الأمراض المزمنة والشيخوخة المبكرة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى