الرياضة

مدربو المنتخبات بين صعوبة المباريات وطموح الوصول لنهائي كأس العرب

منصة الحدث ـ أحمد بن عبدالقادر

عقدت – اليوم – المؤتمرات الصحفية الخاصة بمباريات الدور ربع النهائي لبطولة كأس العرب لمنتخبات الشباب 2022.
وأوضح مدرب منتخب فلسطين حسام يونس أنهم على أتم الاستعداد لمباراة الدور ربع النهائي، مؤكداً سعيهم لتحقيق نتائج إيجابية، منوّهاً باستضافة المملكة هذا الحدث الرياضي العربي الكبير،والاستقبال والحفاوة والدعم الذي حظوا به منذ أن وطأت أقدام بعثة المنتخب الفلسطيني أراضي المملكة.
ووعد يونس الجماهير الفلسطينية بتقديم أداء يليق بهذا المنتخب الشجاع والطموح والمكافح، متمنياً الوصول للدور نصف النهائي، لاسيما مع تعامله ولاعبيه مع ظروف المباراة، لافتاً الانتباه إلى أن هذه المبارة تجمع الصعوبة والحميمية في ذات الوقت، لذا سيحرصون على تقديم مباراة مميزة تفيد الطرفين.
من جانبه،وصف مدرب منتخب الأردن إسلام الذيابات الوصول مع المنتخب الفلسطيني سوياً إلى الدور ربع النهائي، بالإنجاز، عادّاً ذلك دليلاً على قوة وتفوق المنتخبين بين 18 منتخباً في مرحلة المجموعات، التي شهدت منافسة قوية، لعبوا خلالها بأساليب مختلفة، بهدف تجاوز كل مباراة دون أي خسارة تحرمهم من التأهل، واعداً الجماهير الأردنية بتقديم مستويات تليق بمنتخبهم، وبلوغ الأدوار النهائية ثم المنافسة على اللقب.
كما وصف مدرب منتخب الجزائر لاسات محمد، المواجهة مع منتخب تونس بالكتاب المفتوح للطرفين، مشدداً على احترامه المنتخب التونسي الذي سيقدم مستوىً كبيرًا يليق به، لافتاً الانتباه إلى أنَّ منتخبَه أيضاً سيقدمُ الأداءَ المعهودَ منه،الذي سيحقيقُ لهم الفوزَ والتأهلَ للدور التالي، لاسيما وأنَّ الذهبَ طموحُه وطموح لاعبيه.
وعلى طريقة المدربين جارى مدرب منتخب تونس ناجح التومي، شقيقه الجزائري لاسات محمد بالتأكيد على احترامه لخبرة وقوة وتتمرس المنتخب الجزائري، لذا كانوا حريصين على الاستعداد لهذا اللقاء بشكل جيد، بما يضمن تقديم مباراة تليق بالمنتخبين العريقين، وتعكس نتائج المجهود الكبير والجبار الذي بذل من الاتحاد العربي في هذه البطولة، ومثله الاتحاد السعودي على مستوى تنظيم البطولة والاستضافة، والحفاوة غير المستغربة، والدعم غير المحدود للمنتخبات المشاركة على جميع الأصعدة.
وبدأ مدرب منتخب مصر محمود جابر حديثه بقوله: “نحترم جميع المنتخبات المشاركة في هذه البطولة”، لذا بدؤوا الاستعداد لدور الثمانية مع نهاية مباراتهم مع الصومال، مؤكداً عزمهم على تقديم مباراة ممتعة أمام منتخب المغرب، رغم الصعوبات التي واجهوها قبل انطلاقة البطولة على صعيد الاستعداد، بسبب غياب عدد كبير من اللاعبين لظروف مختلفة، إلا أن قوة البطولة والندية التي شهدتها مبارياتها أسهمت في تطورهم من مباراة لأخرى، وتحسن الأداء بشكل ملحوظ، واعداً الجمهور المصري بطفرة في مستوى اللاعبين على الصعيدين البدني والفني، وتقديم مستويات طيبة وتحقيق نتائج تسعدهم جميعا.
من جانبه، قال مدرب المنتخب المغربي محمد وهبي: “ستكون مباراة صعبة أمام المنتخب المصري القوي والمنظم، وسنقدم سوياً مباراةً تليق بهذه البطولة، وأنا أثق تماماً في اللاعبين رغم وجود 5 عناصر صغار في السن، لكننا تمسكنا بضمهم لإكسابهم خبرات كبيرة”، مختتماً حديثه بالتأكيد على قوة منتخب مصر، واصفاً إياه بالخصم الصعب ، واعداً بتقديم مستوى يليق بقوة المباراة ونديتها، متوقعاً أن يكون طرفاً في النهائي العربي مع المنتخب السعودي، الذي يعتقد أن يصل بدوره لهذا النهائي.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى