الدكتور الشريف محمد الراجحيشريط الاخبارملتقى"اصدقاء الشريف الراجحي"

ملتقى ” اصدقاء الشريف الراجحي ” يهنئ خادم الحرمين الشريفين وولي العهد بمناسبة اليوم الوطني 92 . @MALRAJHI2017

ملتقى ” اصدقاء الشريف الراجحي ” يهنئ خادم الحرمين الشريفين وولي العهد بمناسبة اليوم الوطني 92 . @MALRAJHI2017

رفع الدكتور الشريف محمد الراجحي نائب الرئيس بجامعة الشعوب العربية للعلاقات الدولية، وسفير النوايا الحسنة، ورئيس اللجنة الدبلوماسية بالسعودية، والأمين العام لمجلس الأعضاء بالسعودية للمنظمة العربية الأوربية للبيئة، والعضو الفخري للاتحاد الوطني لحقوق الإنسان العالمية واتحاد الشؤون الإنسانية ريجيد، وسفير الأيتام بجدة، والعضو الاستشاري لجمعية رعاية أيتام جدة، وعضو المجلس الاستشاري لجمعية الأيدي الحرفية، وعضو مجلس الإدارة بصحيفة “عين الوطن“، وعضو الشرف بصحيفة “أضواء الوطن“، وعضو الشرف لصحيفة الأنباء العربية ان نيوز ، ورئيس ملتقى “أصدقاء الشريف الراجحي”، والرئيس الفخري لمجلس أعضاء منصة “الحدث”

أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -يحفظهما الله-، وللأسرة المالكة، وللحكومة الرشيدة والشعب السعودي الكريم، بمناسبة اليوم الوطني الـ 92 للمملكة العربية السعودية.

وأضاف نهنئ ولاة امرنا والشعب السعودي الكريم بهذه الذكرى العظيمة للمسيرة المظفرة التي قادها مؤسس هذا الكيان العظيم الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود، الذي ارسى قواعد البناء للوطن، ووحد البلاد على كلمة التوحيد ، وسار ابناءه الابرار على هذا المنهج، حتى غدا الوطن مثلاً يحتذى للإستقرار السياسي والنماء الإقتصادي والرقي العلمي و الإجتماعي، سائلين الله ان يديم على هذا الوطن نعمة الامن والأمان، ويحفظ ولاة امرنا وينصر رجال امننا المرابطين على حدود هذا الوطن الغالي.

وأوضح الدكتور الراجحي أنه يحلُّ علينا هذا العام اليوم الوطني الثاني والتسعون لنستحضر من خلاله أحداثًا عظيمة في صفحات تاريخنا المشرق، ونجدد من خلالها مشاعرنا الوطنية المفعمة بالعزة والمجد، ونستذكر دروس الوفاء والاعتزاز بمسيرة وطن معطاء عظيم حافلة بالعمل والإنجاز.

وأشار الدكتور الراجحي ان نجاحات المملكة العربية السعودية امتدت إلى 92 عاماً منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود رحمه الله وحتى اليوم، وقد حظيت في كل مرحلة من مراحلها المختلفة بالدعم والتأكيد على أهمية الدور المناط بها وصولاً لتحقيق أهدافها.
 
وأكد الدكتور الشريف الراجحي إن ما حققته المملكة من إنجازات تنموية وحضارية متلاحقة في شتى الميادين في ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظهم الله، جعل المملكة في مقدمة دول العالم تنافس جميع الجول العظمى بذلك.

وفي الختام أكد الدكتور محمد الراجحي أن مسيرة الوطن تمضي بقوة بفضل الله تعالى وطموح أبناء هذ الوطن وبناته هو عنان السماء كما عبَّر عن ذلك صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد الأمين، فالإرادة صلبة و الهمة عالية والعزيمة في علو جبال طويق، من أجل العمل لتحقيق التطلعات المستقبلية لمملكتنا الحبيبة ووطننا الغالي، وذلك بفضلٍ من الله تعالى أولا، ثم باهتمام ورعاية قيادتنا الرشيدة التي تدعم التنمية المستدامة في المملكة.

 

 

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى