أخبار منوعة

“كيندريل” تطلق تجربة “الابتكار المشترك” لتمكين العملاء لإنشاء حلول إبداعية

منصة الحدث ـ أحمد بن عبدالقادر

أعلنت اليوم شركة “كيندريل”، أكبر مزود لخدمات البنية التحتية في مجال تقنية المعلومات في العالم، (رمزها في بورصة نيويورك: KD)، عن إطلاق تجربة الابتكار المشترك “ڤايتل” من “كيندريل” Kyndryl Vital، التي تُعدّ تجربة تصميمية إبداعية مفتوحة قائمة على العمل التشاركي، من شأنها مساعدة العملاء والشركاء على إيجاد حلول فعالة للتحديات التي تواجه أعمالهم وابتكار منصات تقنية متفوقة.

ويتولّى قيادة تجربة “كيندريل ڤايتل” فريق عالمي من المصممين الإبداعيين الذين يعملون بجانب عملاء الشركة وشركائها على تحديد المشكلات المعقدة وحلّها باتباع أساليب راقية ومبتكرة. ويقود هؤلاء المصممون تجربة الإبداع المشترك بتصميم محوره الإنسان ونهج بحثي صارم. ويعمل هذا النموذج على دمج البيانات مع فهم عميق لاحتياجات الأشخاص وسلوكهم. وتشكل تجربة ” كيندريل ڤايتل” أساسًا متينًا لبناء حلول إبداعية وبلورة رؤية واضحة للمستقبل، وتقترن باتباع استراتيجية تصميم واضحة، ونموذج تصميم فريد للتجربة، إضافة إلى السرد، والبحث القائم على البيانات، وتنفيذ التقنيات.

وتحرص فرق العمل القائمة على تجربة “كيندريل ڤايتل” على دمج الأنظمة والطرق والأدوات المستخدمة حاليًا من قبل العملاء والشركاء، وذلك إدراكًا منها للحاجة إلى الرشاقة والمرونة. ويتضمّن هذا النهج الشامل جمع جهود الخبراء التقنيين العاملين لدى كيندريل ولدى عملائها وشركائها، لتمهيد السبيل أمام إنشاء طريقة عمل منفتحة ومتماسكة.

وقال توم روركي الرئيس العالمي لتجربة “كيندريل ڤايتل” ، إن من شأن هذه التجربة إطلاق قيمة الأعمال الكامنة لدى عملاء كيندريل وشركائها، من خلال سدّ الفجوة بين الخبرات البشرية والقدرات التقنية. وأضاف: “يرسي نهجنا القائم على التصميم أساسًا قويًا للمشاركة وتعميق فهم التحديات التي تواجه الأعمال، لذا سوف تتيح تجربة ” كيندريل ڤايتل” المجال أمام عملائنا وشركائنا لتطوير أساليب مبتكرة تمكّنهم من بناء أنظمة تقنية للمهام الحرجة المستقبلية”.

وتتوزع فرق تجربة “كيندريل ڤايتل” حاليًا في الولايات المتحدة وكندا وألمانيا وإسبانيا، وهناك خطط للتوسع في بلدان أخرى بحلول نهاية العام. وبوسع تجربة الإبداع المشترك الذكية متعددة الاستخدامات هذه دعم العملاء الجدد في علاقاتهم المرتقبة مع كيندريل، علاوة على العملاء الحاليين الذين يتمتعون بعلاقات راسخة مع الشركة والمهتمين بتوسيع نطاق عملهم معها لدعم احتياجات العمل المستقبلية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى