الاقتصاد

الصندوق السعودي للتنمية يوقع اتفاقية مشروع إنارة طرق بالطاقة الشمسية في جمهورية إفريقيا الوسطى  

منصة الحدث ـ أحمد بن عبدالقادر

وقع سعادة الرئيس التنفيذي للصندوق السعودي للتنمية الأستاذ سلطان بن عبدالرحمن المرشد، اتفاقية قرض تنموي ميسر لتمويل مشروع إنارة طرق العاصمة بانغي في جمهورية إفريقيا الوسطى باستخدام الطاقة الشمسية، مع السيد فيليكس مولوا وزير الدولة المكلف بالاقتصاد والتخطيط والتعاون الدولي في جمهورية إفريقيا الوسطى، وذلك على هامش الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين المنعقدة في العاصمة الأمريكية واشنطن، وبحضور عدد من المسؤولين من الجانبين. 

 وتشمل الاتفاقية إنارة 70 كم من شبكة الطرق في مدينة بانغي عبر توريد وتركيب أعمدة إنارة وألواح طاقة شمسية وتوفير بطاريات تخزين وأجهزة تحكم ومصابيح خاصة بالإضاءة.

ويهدف هذا المشروع إلى إنارة الطريق في العاصمة بانغي باستخدام الطاقة الشمسية كون استخدامها من التقنيات الصديقة للبيئة وكونها طاقة نظيفة مستدامة تضمن توفير الإضاءة بأعلى مستوى من الكفاءة، إضافة إلى تحسين مستوى سلامة الطرق ورفع جودتها، وتخفيف معدلات الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية.

ويأتي هذا المشروع استكمالاً للدعم الذي تقدمه حكومة المملكة العربية السعودية من خلال الصندوق السعودي للتنمية، لدعم مسيرة التنمية في جمهورية إفريقيا الوسطى؛ إذ قدّم الصندوق منذ عام 1985م خمسة قروض تنموية للإسهام في تمويل خمسة مشروعات إنمائية بقيمة تصل إلى حوالي 94 مليون دولار، في قطاعات النقل والزراعة والصحة والتعليم والطاقة والبنية التحتية، وذلك بهدف الإسهام في نمو جمهورية أفريقيا الوسطى.

وتأتي مشاركة الصندوق السعودي للتنمية في الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين ضمن وفد المملكة، الذي يترأسه معالي وزير المالية محمد بن عبدالله الجدعان، ويضم محافظ البنك المركزي السعودي (ساما) الدكتور فهد بن عبدالله المبارك، وعدداً من المسؤولين؛ وسيناقش الوفد في هذه الاجتماعات الوضع الاقتصادي بعد جائحة كورونا، وأزمات الأمن الغذائي التي تواجه منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ومكافحة التغير المناخي.                      

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى