التقنيه والتكنولوجياشريط الاخبار

الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت ساتيا ناديلا يسلّط الضوء على قدرات الذكاء الاصطناعي ويشدد على أهميتها لدعم التنمية الاقتصادية في المملكة

خلال زيارتـــه للمملكــــــة العربيــــــة السعوديــــــة

منصة الحدث ـ متابعات

قام الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة مايكروسوفت، ساتيا ناديلا، اليوم بزيارة للمملكة العربية السعودية، للاطلاع على أحدث المستجدات التي تشهدها ابتكارات الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي في تمكين منظومة التكنولوجيا في المملكة بما فيها المطورين والشركات الناشئة والمؤسسات من كافة الأحجام وعبر جميع القطاعات.
وقد التقى خلال زيارته التي شهدت حضوره لفعالية مايكروسوفت “الذكاء الاصطناعي: حقبة جديدة” بأبرز قادة الأعمال المحليين ونخبة مرموقة من المسؤولين الحكوميين ومجموعة رائدة من المطورين التقنيين، حيث أكد على الدور البارز الذي يلعبه الذكاء الاصطناعي في توفير فرص جديدة لتعزيز الاقتصادي الرقمي في المملكة بما يضمن الارتقاء بجودة حياة مواطنيها تماشيًا مع مستهدفات رؤيتها الوطنية 2030.
وفي تصريح له، أوضح ناديلا أن الجيل الجديد من الذكاء الاصطناعي سيحدث تحولًا جذريًا في مستوى إنتاجية الأفراد ويعزز الابتكار في المؤسسات وقطاعات الأعمال على الصعيدين العالمي والمحلي، بما في ذلك المملكة العربية السعودية. وأثنى ناديلا على الجهود المبذولة من قبل المؤسسات السعودية في القطاعين الحكومي والخاص لتكريس هذه التقنيات في تحفيز الابتكار وتقديم فرص وفيرة لدفع عجلة التنمية الاقتصادية.

ويجدر بالذكر أن مايكروسوفت بدأت عملياتها في المملكة العربية السعودية منذ أكثر من 25 عامًا، ولا تزال تواصل تعزيز تواجدها بفعالية لتمكين مؤسسات القطاعين العام والخاص، وذلك بهدف دعم وتعزيز عمليات التحول الرقمي في مختلف قطاعات الاقتصاد. ويأتي هذا الجهد في سياق جهود المملكة العربية السعودية التي تحتل مكانة متقدمة في العالم، حيث تحتل المرتبة الثانية بين دول مجموعة العشرين والرابعة عالميًا من حيث جاهزية الأنظمة الرقمية. وتسعى المملكة إلى بناء بنية تحتية رقمية قوية ومتقدمة تسهم بفعالية في دعم تحقيق رؤية السعودية 2030.
خلال الفعالية، جرت مناقشة بين معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، المهندس عبدالله بن عامر السواحه، والرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة مايكروسوفت، حول سُبل استراتيجيات توظيف أحدث ابتكارات الذكاء الاصطناعي. وهدف هذا النقاش إلى تسريع تحقيق رؤية المملكة لتحولها إلى مجتمع رقمي يضمن حكومة رقمية متقدمة واقتصاد رقمي مزدهر، وتعزيز مستقبل مبتكر يصب في صالح الجميع دون استثناء.

ورحّب معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله السواحه بزيارة الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة مايكروسوفت، ساتيا ناديلا إلى المملكة، مشيداً بالشراكة الاستراتيجية مع مايكروسوفت لإرساء ركائز مستقبل المملكة المبتكر. وأكد السواحه خلال جلسة نقاشية بعنوان: الذكاء الاصطناعي حقبة جديدة، أن الشراكة مع مايكروسوفت كانت محورية في تعزيز مكانة المملكة كمركز اقليمي للربط والتقنية والابتكار من خلال الشراكة في الحوسبة السحابية، والذكاء الاصطناعي، والحلول المبتكرة، وتطوير البرمجيات”. وأبرز وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، شراكة شركتي سابك ومايكروسوفت والتي أسهمت في تطويع إعادة تدوير البلاستيك في البحر وتحويله إلى صناعات للأجهزة الإلكترونية في مثال نوعي عن دور التقنية في تعزيز الاستدامة.
وبدوره أشاد ناديلا خلال خطابه في هذا الحدث على الأثر الإيجابي الذي سجلتهُ الابتكارات السعودية، سواء على الصعيدين المحلي والعالمي، وذلك من خلال أمثلة واضحة تُرجمت على أرض الواقع، فعلى سبيل المثال، تقوم مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، الذي يُعتبر واحدًا من أبرز مؤسسات الرعاية الصحية في المملكة والمنطقة كافة، حالياً بتجربة ميزات التوثيق السريري المعتمدة على تقنيات الذكاء الاصطناعي المقدمة من ” Nuance DAX”. وقد أظهرت هذه التجربة أن تلقين المعلومات يتم بثلاث مرات أسرع من عملية الكتابة التقليدية، مما يسهم بشكل كبير في زيادة إنتاجية وكفاءة فرق العمل المختصة في تقديم الرعاية الصحية ويمكنهم من قضاء وقت أكبر مع المرضى، بالإضافة إلى تقليل الأخطاء في عمليات التوثيق الطبي.
كما التقى ناديلا في إطار زيارته بعدد من المؤسسات السعودية الرائدة التي قطعت فعليًا أشواطًا متقدمة في مجال استغلال تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعزيز مستوى الابتكار في قطاعات حيوية متعددة، ومنها:

· السعودية، والتي تُخصص ضمن إطار مشروعها للتحول الرقمي، خدمات الذكاء الاصطناعي “Azure OpenAI” لتعزيز تجربة الضيوف، وذلك من خلال مساعد افتراضي يُعرف بـ “سعودية”، والذي يهدف إلى تمكين الضيوف من إتمام جميع إجراءات الحجز والسفر وتتبع الأمتعة، بالإضافة إلى التخطيط لنشاطات ما بعد السفر. ومن المتوقع أن يتم إطلاق هذا التطبيق في وقت لاحق هذا العام، وبالتالي سيمثل التطبيق الأول من نوعه في المنطقة.

· أكوا باور تعتمد على حلول البيانات من Azure AI لتطوير حلّ جديد لمراقبة” مُخصص لرصد جودة المياه في الوقت الفعلي وتقديم اقتراحات بشأن العناصر الكيميائية الملائمة لتحلية المياه بهدف الحفاظ على تقديم أعلى معايير الجودة العالمية للزبائن من جهة وتقليل التكاليف التشغيلية من جهة أخرى.

· وزارة الصحة، والتي عملت على توظيف خدمات الذكاء الاصطناعي المقدمة من منصة “مايكروسوفت أزور” لتطوير حلاً مبتكرًا يمكّن مركز الاتصال، والذي يتلقى يوميًا حوالي 20 ألف مكالمة، حيث تهدف هذه الجهود إلى تسريع الاستشارات عبر الوسائل الافتراضية، والقدرة على تحديد مستوى الحاجة لتلقي الرعاية الصحية، وإصدار تقارير تشخيصية آلية للحالات الطارئة وفقًا لدرجة أهميتها ومستوى خطورتها. بالإضافة إلى مساعدة الموظفين في الوزارة على فهم واستخدام المعلومات الطبية بشكل أفضل وأكثر كفاءة، وذلك من خلال تطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي لإعداد ملخصات نصية لملايين المستندات الطبية واستخراج المعلومات الرئيسية أو المصطلحات والمعايير الطبية من هذه المستندات بشكل أكثر فاعلية وسرعة من التحليل اليدوي التقليدي.
· سندباد.تك، هي شركة تكنولوجيا مالية مبتكرة تقدم العديد من الحلول الاستثمارية للتداول في الأسواق المالية بما في ذلك خدمة روبوتات التداول الآلي كخدمة (SaaS) للأسواق المالية. تستفيد من الخدمات التقنية التي تقدمها سحابة “مايكروسوفت أزور” للحصول على تسعير متميز، بالإضافة إلى استخدام الذكاء الاصطناعي للتنبؤ بفرص الاستثمار، وتحليل البيانات الضخمة لمراقبة حالة الأسواق وحماية رأس المال خلال الأوقات الصعبة. تقوم أيضًا بالأتمتة للحد من الأخطاء البشرية وتسريع الوصول إلى الأسواق، هذا يسهل على المستثمرين تحقيق الحرية المالية وزيادة الأرباح دون الحاجة لتحويل أموالهم إلى سندباد تك.
لمزيد من المعلومات حول زيارة رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت وللاطلاع على ما تقوم به المؤسسات من ابتكارات في مجال الذكاء الاصطناعي، تفضلوا بزيارة https://news.microsoft.com/mea-visit-2023/

مبادروة ملتزمون
زر الذهاب إلى الأعلى