أخبار منوعة

“بداية للتمويل” توقع اتفاقية تعاون مع “إمكان العربية”

أعلنت شركة “بداية للتمويل”، المنصة الرقمية الأولى في مجال تمويل الأفراد والشركات، توقيع مذكرة تعاون مع شركة “إمكان العربية” الرائدة في مجال التمويل الجماعي من خلال منصة تقنية مالية مرخصة من هيئة سوق المال.
تهدف المذكرة إلى التعاون في طرح حلول تمويلية رقمية جديدة لخدمة قطاع المنشآت و الشركات مما يساهم في تطوير أعمالهم و أهدافهم التنموية، ووقّع المذكرة كل من الأستاذ/ محمود دحدولي، الرئيس التنفيذي لشركة “بداية للتمويل”، و الأستاذ /عمر راضي الرئيس التنفيذي لشركة “إمكان العربية”.

وصرح الأستاذ/ محمود بأنه : “يسعدنا التعاون مع شركة إمكان العربية حيث تمثّل هذه الشراكة علامة بارزة في تطور التمويل الرقمي، ونحن واثقون من أنها ستوفّر فرصاً مبتكرة وجديدة للشركات بما يحقق المستهدفات الرئيسية لرؤيتنا ورؤية المملكة 2030.”
ومن جهته، قال الأستاذ / عمر : إن هذه الشراكة “تتوافق مع رؤيتنا لدفع الابتكار في مجال التمويل الجماعي، وسنعمل معاً على تطوير حلول من شأنها تمكين الشركات والمساهمة في التقدم الاقتصادي الشامل في المملكة.”
ومن المتوقع أن تُسهم هذه الشراكة في تعزيز الخدمات المالية بما يلبي طموحات العملاء والشركات في المملكة العربية السعودية.
عن “بداية للتمويل”:
تأسست بداية للتمويل بمدينة الرياض عام 2015 برأس مال يصل لـ ٩٠٠ مليون ريال. تقدّم بداية العديد من منتجات التمويل السكني والتجاري للمواطنين والمقيمين، والتي تتوافق من أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية. تخضع بداية للتمويل لرقابة وإشراف البنك المركزي السعودي.

مبادروة ملتزمون
زر الذهاب إلى الأعلى