المقالات

كاتب فلسطيني: المسعى الخبيث لإرباك البيت السعودي باء بالفشل

فلسطين – مها العواودة

بلا منازع كان ولي العهد السعودي الأمير الشاب محمد بن سلمان نجم قمة مجموعة العشرين في بوينس آيرس بالأرجنتين ولم نراه معزولا أو منبوذا كما توقعت الجزيرة القطرية ومشتقاتها فجاءت مصافحة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بقوة وحرارة لولي العهد ولقاءاته الثنائية مع عدد من قادة الدول صفعة لهم ولنواياهم الخبيثة ، وفي هذا السياق أكد الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني الدكتور ناصر اليافاوي أن حضور ولي العهد السعودي اللافت أغاظ منظري أعداء المملكة، وقطع الحبل أمام المراهقات السياسية ومهارات انتهاء دوره الإقليمي وأن محاولات السعي لارباك البيت السعودي والتلاعب فى مصير المملكة باءت بالفشل.

مشيراً في الوقت ذاته إلى أن محمد بن سلمان كان بمثابة الصخرة التى تحطمت أمامها أمنيات ومخططات قطر وجزيرتها وبعض الدول والشخصيات الإقليمية التى تتماهى معها، وأضاف الكاتب الفلسطيني ل”الحدث” “ستبقى المملكة العربية السعودية قلعة شامخة في وجه الأعداء وحصن حصين وسند معين للعرب والمسلمين”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى