الرياضة

مودريتش أبرز المرشحين للفوز بالكرة الذهبية على حساب رونالدو وأبطال العالم

يبدو الكرواتي لوكا مودريتش أبرز المرشحين لنيل جائزة الكرة الذهبية التي تمنحها مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية، وستعلن اسم الفائز بها مساء اليوم، وذلك على حساب البرتغالي كريستيانو رونالدو ولاعبين في المنتخب الفرنسي المتوج بلقب كأس العالم.

ويدخل نجم خط وسط نادي ريال مدريد الإسباني، حفل الجائزة الفردية الأهم في عالم كرة القدم، متوجًا هذا العالم بجائزتين فرديتين لأفضل لاعب، في الحفل السنوي لجوائز الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا)، والاتحاد الدولي (فيفا.(

جاء هذان التتويجان لمودريتش البالغ من العمر 33 عامًا في أعقاب اختياره أفضل لاعب في مونديال روسيا 2018، بعدما ساهم في قيادة منتخب بلاده إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخها، قبل الخسارة أمام فرنسا 2-4.

وبعدما هيمن الكرواتي على الجوائز الفردية الثلاث السابقة، من غير المرجح أن يتم اختيار لاعب غيره لجائزة الكرة الذهبية، وذلك بنتيجة عملية التصويت التي شارك فيها 180 صحفيًّا رياضيًّا من حول العالم، في الفترة الممتدة بين التاسع من أكتوبر والتاسع من نوفمبر.

وتفوّق الكرواتي في جائزتي الاتحادين، على زميله السابق في ريال مدريد لاعب يوفنتوس الحالي رونالدو المتوج بالكرة الذهبية في العامين الأخيرين، والمصري محمد صلاح نجم نادي ليفربول.

وكان الأبرز في الجائزتين، غياب الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني المتوج بدوره بالكرة الذهبية خمس مرات، عن اللائحة النهائية، إلا أن مجلة “فرانس فوتبول”، وعلى عكس الاتحادين الأوروبي والدولي، لا تعلن لائحة نهائية من ثلاثة مرشحين، بل تعلن في شهر أكتوبر لائحة من 30 مرشحًا للجائزة، على أن تبدأ بعد ذلك عملية التصويت.

وإضافة إلى قيادته منتخب بلاده لنهائي كأس العالم، ساهم مودريتش في قيادة ريال الذي يدافع عن ألوانه منذ العام 2012، إلى لقبه الثالث على التوالي في دوري أبطال أوروبا في وقت سابق هذا العام.

•    أين أبطال العالم؟

وبينما غاب لاعبو المنتخب الفرنسي المتوج في يوليو الماضي، بلقبه الثاني في المونديال، عن اللائحتين النهائيتين لجائزتي الاتحادين الأوروبي والدولي، أدرج ستة منهم بين المرشحين للكرة الذهبية، هم حارس المرمى وقائد المنتخب هوجو لوريس، والمدافع رافايل فاران، وبول بوجبا، ولاعب الوسط نجولو كانتي، والمهاجم أنطوان جريزمان، وكيليان مبابي، لكن المرجح أن يتوج مبابي البالغ من العمر 19 عامًا بكأس “كوبا” لأفضل لاعب دون 21 عامًا، وهي جائزة استحدثتها المجلة الفرنسية هذا العام.

ويشارك في التصويت على “كأس كوبا”، اللاعبون الـ33 الأحياء ممن سبق لهم التتويج بالكرة الذهبية التي منحت للمرة الأولى عام 1956.

واستحدثت هذا العام أيضًا، جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعبة.

من جانبه، قال جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي “فيفا”، أن نصف لاعبي المنتخب الفرنسي يستحقون الفوز بالكرة الذهبية، نظرًا لما حققوه في المونديال.

أما ريمي لاكومب رئيس تحرير “فرانس فوتبول” فقال في تصريحات للقناة التلفزيونية التابعة لصحيفة “ليكيب” الرياضية، إن بعض الأندية تعرف جيدًا كيف تقوم بحملة لصالح أحد لاعبيها، مثل ريال مدريد الذي قام بذلك مرارًا لصالح كريستيانو رونالدو، لكن وبعدما لم يعد رونالدو موجودا في الريال، يقوم النادي الإسباني بحملة لصالح مودريتش لكي يضمن فوزه بالكرة الذهبية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى