المحلية

نائب أمير تبوك يشيد بالجهود التي تقدمها جامعة تبوك لخدمة أبناء المنطقة وبناتها

أشاد صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سعود بن عبدالله الفيصل بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة تبوك، بالجهود التي تقدمها جامعة تبوك لخدمة أبناء المنطقة وبناتها، وما حققته من منجزات في كل المستويات، إلى جانب ما وضعته لمستقبلها من أهداف طموحة, مؤكداً على الدعم الكبير والاهتمام والمتابعة الذي يلقاه قطاع التعليم بالمملكة من قبل القيادة الرشيدة – أيدها الله -.
جاء ذلك خلال زيارة سموه اليوم, لجامعة تبوك، حيث كان في استقباله معالي رئيس الجامعة الدكتور عبد الله بن مفرح الذيابي،ووكلاء الجامعة وقياداتها.
والتقى سموه خلال الزيارة بأعضاء مجلس الجامعة، حيث اطلع سموه على الخطة الاستراتيجية الثالثة، والبرامج الدراسية والنوعية التي تقدمها الجامعة، كما استمع سموّه لشرح موجز من الأعضاء عن المشاريع الأكاديمية والمستقبلية التي تستهدفها الجامعة، كما زار سموّه عدداً من منشئات الجامعة التعليمية والبحثية والابتكارية والمشاريع الجاري تنفيذها.
وأعرب سموه عن سروره وسعادته بما شاهده في هذا الصرح الشامخ، مؤكداً أن التعليم ركيزة أساسية في عملية تنمية المجتمعات وتحقيق التطلعات ، وشريك هام في خدمة الإنسان والمكان، منوها سموه بما تشهده المملكة من نهضة ونماء في شتى المجالات، لاسيما ماحظيت به المنطقة من مشاريع رؤية المملكة 2030 والمتمثلة في مشروعات نيوم وآمالا والبحر الأحمر، التي تفاعلت جامعة تبوك معها وانعكست بالإيجاب على مخرجاتها.
من جهته توجه معالي رئيس الجامعة، لسمو أمير منطقة تبوك وسمو نائبه بالشكر على دعمهما لبرامج ومشاريع الجامعة، مشيراً إلى أن الجامعة حققت قفزات نوعية متسارعة ومنجزات متعددة في وقت زمني قصير، متمنياً أن تحقق الجامعة تطلعات القيادة لخدمة الطلاب والطالبات لتخريج جيل جديد يخدم دينه ووطنه وولاة أمره.

مبادروة ملتزمون
زر الذهاب إلى الأعلى