المحلية

المهندس المشيطي: فوز المملكة باستضافة المنتدى العالمي للمياه 2027 خطوة ملهمة لتحقيق الاستدامة والحفاظ على الموارد المائية

أكد معالي نائب وزير البيئة والمياه والزراعة رئيس اللجنة الإشرافية على ملف استضافة المملكة للمنتدى العالمي للمياه 2027م المهندس منصور بن هلال المشيطي، أن الفوز باستضافة المملكة للمنتدى يعد خطوة ملهمة نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة في مجال المياه والحفاظ على مواردها، وفقاً لمستهدفات رؤية السعودية 2030.

جاء ذلك خلال استقبال معاليه اليوم، بمقر الوزارة فريق اللجنة الإشرافية، الذي يضم عددًا من الخبراء والمختصين في مجال المياه، مقدماً التهنئة لأعضاء الفريق، وللجهات الحكومية التي ساهمت في فوزها وهي: وزارات، الخارجية، الاقتصاد والتخطيط، السياحة، والهيئة الملكية لمدينة الرياض، وهيئة كفاءة الإنفاق والمشتريات الحكومية.

ونوه معاليه بالرعاية والاهتمام والدعم اللامحدود من قبل القيادة الرشيدة -أيدها الله- التي لم تدّخر جهدًا؛ لتقديم الدعم السخي لقطاعات البيئة والمياه والزراعة بالمملكة، مثمنًا في الوقت ذاته على تأكيد مجلس الوزراء بأن فوز المملكة باستضافة المنتدى يأتي ترسيخًا لدورها الريادي في دعم قضايا المياه على المستويين الإقليمي والدولي، وسعيها المستمر لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وأفاد المهندس المشيطي أن أعضاء الفريق، نجحوا في استعراض جهود المملكة في المحافظة على مصادر المياه، وضمان استدامتها على المستوى المحلي، إلى جانب دورها الريادي في التصدي لتحديات المياه حول العالم، والتزامها بالعمل على تحقيق الاستدامة في إنتاج ونقل وتوزيع المياه، والمحافظة على مواردها محليًا، وضمان الوصول المستمر لكميات كافية من المياه إلى مناطق المملكة كافة، بالإضافة إلى تحسين إدارة الطلب على المياه في جميع الاستخدامات، وتقديم خدمات عالية الجودة وموفّرة للتكلفة، مشيرًا إلى جهود المملكة الدولية في دعم قضايا المياه، والحلول التقنية لتحدياتها، منوهاً بالإعلان عن تأسيس منظمة عالمية للمياه مقرها الرياض.
يُشار إلى أنه تم الإعلان رسميًا، عن فوز المملكة باستضافة المنتدى العالمي للمياه 2027م، من خلال الاجتماع الذي عقده المجلس العالمي للمياه الأسبوع الماضي بتركيا؛ حيث حصلت على (17) صوتاً من مجموع (31) صوتاً للأعضاء المشاركين في الاجتماع.

مبادروة ملتزمون
زر الذهاب إلى الأعلى