المحلية

الشؤون الإسلامية في جازان تطلق الدورة العلمية الموحدة لموسم حج هذا العام

أطلقت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدورة العلمية الموحدة لموسم حج ١٤٤٥ هجرية التي دشنها معالي الوزير الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ ونفذتها فروع الوزارة في كافة مناطق المملكة العربية السعودية .
ففي منطقة جازان تحدث فضيلة الشيخ محمد بن محمد عكور مطلع الأسبوع الحالي عن جهود المملكة العربية السعودية في خدمة الحجاج والمعتمرين والواجب علينا تجاه قوانين الجهات المختصة حيث قال : أن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز قد أولت الحجاج والمعتمرين اهتماماً بالغاً من حيث تأسيس برنامجاً وطنياً عظيماً وهو برنامج خادم الحرمين الشريفين وأضاف فضيلته أن خدمة الحجاج والمعتمرين من أجل وأسمى الخدمات وهو موضع فخرٍ واعتزاز ثم بين في ختام حديثه أنه يجب على كل مواطن أراد الحج أن يلتزم بالقوانين والأنظمة التي وضعتها الدولة اهمها الحج بتصريح والدولة – حسب قول فضيلته – ما وضعت هذه القوانين والأنظمة إلا لتنظيم الحج وتحقيق المصلحة العامة وحماية الحجاج من أي مخاطر قد تحدث لا قدر الله .
هذا وقد استمر اقامة هذه الدورة في عدة محافظات شرح الدعاة والمشايخ المشاركين خلالها كتاب الحج من عمدة الفقه للإمام المقدسي وتفسير آيات الحج من تفسير الأمام السعدي ولمدة ٥ أيام .
من جهته قدم فضيلة المدير العام لفرع الوزارة في جازان شكره لكافة الدعاة المشاركين على جهودهم المبذولة في إيضاح منهج الشرع في الحج كما قدم الشكر لمعالي الوزير الشيخ الدكتور عبد اللطيف آل الشيخ على رعايته وتدشينه هذه الدورة المهمة .
الجدير بالذكر أن هذه الدورة تعد من الدورات العلمية الموحدة المهمة التي تطلقها الوزارة ممثلة بوكالة الدعوة وفروع الوزارة حيث يتمنى المنظمون أن تكون الدروس الماضية قد حققت رواجاً كبيراً يزيد من قوة من تبقى من دروس .

مبادروة ملتزمون
زر الذهاب إلى الأعلى