المحلية

“الالتزام البيئي” يطلق مبادرة لحماية واستدامة المياه الجوفية والسطحية

أعلن المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي، عن إطلاق مبادرة جديدة تهدف إلى حماية واستدامة الموارد المائية الجوفية والسطحية في المملكة، تأتي هذه المبادرة في إطار جهود المركز المستمرة لتحقيق الاستدامة البيئية والمحافظة على الموارد الطبيعية، والتي تتكامل مع أهداف رؤية 2030 .

وأوضح مدير عام إدارة تقييم الأوساط البيئية والتقارير بالمركز د. سعد الدهلوي، أن هذه المبادرة تأتي استجابة للتحديات البيئية المتزايدة المتعلقة بنوعية المياه الجوفية والسطحية، مضيفاً: “نسعى من خلال هذه المبادرة إلى بناء خط أساس لنوعية المياه الجوفية والسطحية بهدف تطبيق أفضل الممارسات العالمية واستخدام التقنيات المتقدمة في رصد وتحليل جودة المياه في المستقبل القريب، مما يساهم في حماية صحة المواطنين وضمان استدامة الموارد المائية للأجيال القادمة.”
وأشار الدهلوي، إلى أن المبادرة تشمل عدة محاور رئيسية، منها بناء قاعدة بيانات لنوعية المياه الجوفية والسطحية، وستكون قاعدة البيانات حجر الأساس في تحديد عدد من محطات الرصد اللازمة لتغطية كافة المناطق الجغرافية في المملكة لمراقبة جودة المياه، والحصول على بيانات دقيقة وشاملة حول حالتها.
وأكد أن المركز يعمل على تطوير القدرات التقنية وتدريب الكوادر الوطنية لاستخدام أحدث التقنيات في رصد وتحليل جودة المياه، وضمان استمرارية الكفاءة في عمليات الرصد، والعمل على تعزيز التعاون مع المنظمات الدولية والمؤسسات البحثية لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات في مجال حماية المياه.
وختم الدكتور الدهلوي، حديثه بالتأكيد على التزام المركز الوطني بتنفيذ هذه المبادرة بكفاءة عالية وتحقيق أهدافها في حماية البيئة والحفاظ على صحة المجتمع.
وتهدف مبادرة حماية المياه لتقييم الممارسات الحالية الخاصة برصد نوعية المياه السطحية والجوفية في المملكة وتوثيق مدى الالتزام بالمعايير ذات العلاقة وإغلاق الفجوات في البيانات من خلال جمع 2000 عينة من مواقع مختلفة في مدن المملكة، وسيعتمد تحديدها على مصفوفة مخاطر سيتم اعتمادها لتحديد المناطق الاكثر عرضة للتلوث، والعمل على مواجهة التحديات الرئيسية والتصدي لها ووضع خطة تنفيذ شاملة ودليل استرشادي لمراقبة جودة المياه الجوفية والسطحية في المنطقة وإدارة التحكم بها عن طريق تصميم نظام وطني لرصد جودة نوعية المياه الجوفية والسطحية وخطة تنفيذية وتشغيلية تضمن استدامة عمل النظام.

مبادروة ملتزمون
زر الذهاب إلى الأعلى