المحلية

وكيل امارة جازان للتنمية “بيعة خادم الحرمين الشريفين .. ذكرى مجيده عززت تقدم الوطن

جازان- رزان تـآج الـديـن .

أكد وكيل امارة منطقة جازان المساعد للتنميه الأستاذ خالد بن عبدالعزيز القصيبي ، ان ذكرى البيعة الرابعه لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، مقاليد الحكم في بلادنا الحبيبه المملكه العربيه السعوديه تأتي ونحن في أبهى صور الرفاهية والإزدهار في جميع المجالات الإقتصاديه والإجتماعيه والمعيشية وفي ظل امن وارف ورفاهية اقتصاديه ونعم من رغد الحياة لا حد لها ، وانجازات داخلية وخارجية ومشاريع تنموية وخدميه وحراك سياسي خارجي فعال، وتقدم في المستوى الإقتصادي والسياسي عالميا، وشراكات دوليه متعدده في مجال الإستثمار والمشاريع الإنتاجيه وفي مجال البحوث العلميه والفضائيه والتقنيه وقد نقلت هذه المنجزات بلادنا الي أكثر الدول ثقلا في الإقتصاد الدولي والتجارة الخارجيه والإحتياط النقدي..
واشار القصيبي ؛ انه ماكان ذلك ليتأتى لولا توفيق الله ثم حرص هذه القيادة الحكيمه بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين على السهر والرعايه لكل مايحقق السعادة والرفاهية لهذا الشعب الكريم..
واستطرد القصيبي قائلا :- بالرغم من كل التقلبات السياسيه والإقتصاديه والمعيشيه التي تعصف بالكثير من دول المنطقه والعالم ..فقد حافظت بلادنا ولله الحمد على كل منجزاتها وعلى مكانتها الإقليمية والدوليه
وها نحن نسير وفق رؤية حضارية تنموية غير مسبوقه في مختلف المجالات وانفتاحا علميا وتقنيا وابناءنا الطموحين ينخرطون في كل مجالات العمل والإنتاجيه..
ويديرون اكبر الشركات والمصانع ، واطباؤنا ومهندسونا يقدمون الإكتشافات العلمية والطبية والهندسيه في كل مجال على مستوى العالم وكبرى الشركات الدوليه تتسابق للإستثمار في مدننا الإقتصادية والصناعية الكبرى وفي مشاريعنا الإقتصادية العملاقه..كتأكيد على متانة اقتصادنا المحلي ومكانته دوليا وتوفر البنى التحتيه اللازمه وعوامل الأمن والإستقرار والرفاه والعقول المنتجه والنيره
حفظ الله بلادنا وادام عليها نعم الأمن والأمان والرفاه في ظل هذه القيادة الحكيمه لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين…ودمت شامخا أبيا يا وطن المقدسات والشموخ..

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى