نلهم بقمتنا
جيبوتي : دولةعربية صغيرة تكسب لقمتها من تأجير القواعد العسكرية  – منصة الحدث الإلكترونية
أحداث مصورةالدولية

جيبوتي : دولةعربية صغيرة تكسب لقمتها من تأجير القواعد العسكرية 

الحدث / رغم مساحتها التي لا تتجاوز 23 ألف كيلو متر مربع، وتضعها في المرتبة 149 بين دول العالم من حيث المساحة، فإن موقعها الاستراتيجي على الشاطئ الغربي لمضيق باب المندب بين البحر الأحمر وبحر العرب، هو ما جعل من القواعد العسكرية أحد أهم مصادر الدخل لهذا البلد العربي، حيث يحصل سنوياً على قرابة 160 مليون دولار مقابل تأجير هذه القواعد.وتركز الدول أنظارها على هذا البلد العربي بفضل الأهمية الاستراتيجية لموقعه الجغرافي، الذي يتيح لمن يمتلك قاعدة عسكرية أن يتدخل سريعاً في الأحداث في عدد من دول المنطقة، مثل اليمن والصومال.وأعلنت مؤخراً كل من السعودية والصين اعتزامهما إنشاء قاعدتين عسكريتين في جيبوتي، التي يسكنها نحو 830 ألف نسمة فقط، وتمثل موانئها باب التجارة على دول شرق إفريقيا.ولعدة أسباب، يبدو أن في مقدمتها الحرب الدائرة في اليمن، تعتزم السعودية إنشاء قاعدة عسكرية في جيبوتي، حيث تقود السعودية تحالفاً عسكرياً عربياً لدعم الحكومة اليمنية الشرعية ضد الحوثيين بقيادة علي عبدالله صالح.وقد أقرت جيبوتي موافقتها المبدأية على هذه القاعدة السعودية في أراضيها.وقبل السعودية، لا نغفل القاعدة الأمريكية العسكرية الضخمة في جيبوتي، بالاضافة للقاعدة الصينية التي تعتبر أول قاعدة عسكرية خارجية للصين، ناهيك عن القاعدة الفرنسية الأقدم في القارة السمراء.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى