الحدث الثقافيشريط الاخبار

شخصية سعودية أدبية على طاولة الأدب المصري في عنوان ” البطيّان الشعر والمرأة والوطن”

 

بقلم: عبدالواحد محمد

سطور من حياة شاعر السعودية المبدع الدكتور عبدالله البطيّان هو عبدالله بن عيسى بن حسن البطيّان من مواليد الأحساء. مؤسس ورئيس مجموعة النورس الأدبية والثقافية والفنية. مدير مؤسسة روابط النورس لتنظيم المهرجانات والفعاليات. المدير التنفيذي لمطبوعة النورس. أول مستشار أدبي تطوعي. أول وكيل أعمال للأدباء. متعاون مع المؤسسات الأدبية والثقافية الأهلية، والرسمية بالمنطقة. أعد مع رفيقه محمد بن ناشي أول كتاب من نوعه في العالم العربي” إضاءة” لمجموعة من مؤلفي الاحساء، ومبدعيها (صدر منه4أجزاء) له أكثر من 30كتاب صدر منها. همس الليل” ديوان شعري نبطي مقروء ومسموع. ريش من أجنحة الود” سرديات إبداعية خواطر وقصص قصيرة. أنين فراشة” ديوان فصحى بين التفعيلة والسرد مقروء. نوافذ من حياتي” رسائل اجتماعية قصيرة. أنا صورة من جمالك” قصص قصيرة جداً. له عدة برامج متنوعة منها. برنامج دلع نفسك مع عبدالله البطيان. برنامج نوافذ من حياتي. له عدة لقاءات بالتلفزيون والإذاعة المحلية والعربية. دوراته وورش العمل التي قدمها منها:

-كيف تكت قصيدة. التدريب على أوزان الشعر. مملكة المشاعر كيف تترجمها قصة. سلسلة دروس كيف تكون مبدعا. وأنين الطبيعة كل شيء ممكن مع الله. كيف تبني شخصيتك الروحية خلال 40 يوما. سلسلة دروس النجاح. رسائل المرام حمائم سلام باستخدام علامات الترقيم. فن المقالة الصحفية. فن الإلقاء ولغة الجسد. قواعد التأليف تمكنك يصنع قراءك. ساهم في توثيق وطباعة أكثر من 20 كتاب مطبوع وعدد من الدواوين الشعرية المقروءة و الصوتية لشعراء، وكتّاب أحسائين .فهو  من شعراء المملكة العربية السعودية  الذي يحمل وجدانه أرق إبداعات وطن في رحلته الأدبية التي اتسمت بعشق كل مفردات الضاد ومنحته رؤية ما لا يراه بيننا كثيرون لكونه يؤمن أن الحب هو طاقة لا تعرف رحيل ؟! ومن قصائده العميقة ( هنا وقفات ) وما تحمله من جوهر إنساني بين وطن وطن بعاطفة من يبحث عن نهار لا يعرف رحيل !

هنا وقفت ولي ملامح من وهج

تصطف نحو قلائدي عند المهج

 

تحتك بالغسـق العميـق فيا ترى

لفظ اللسان غرامـها أم هل لهـج

 

لجــيّة سـمــة المشــاعـر حيــنها

يالـيتها تــَبّتْ ولـم تـدع الحـَرَج

 

يـاليـت إبليس اللعــين لهــا دنى

ليـسجّل العـنق المعتــق باللجج

 

عبث الوشاح على منابع صدرها

وفـواصـل الـتفــاح للـكفين حج

 

ومـطـاف أوراق الـفـواكـه تنثني

عندي على جرح الملذة حين رج

 

لم يـكتـرث إحـرام ناسك عشقها

بحمـائم الإيـمان حيـن لها سـرج

 

لم يدعي الغوغاء شطر سواعها

حـتى تأرجـح نابـها منـذ ابـتهج

 

ورمى الأنامل في فطائر خصرها

فـتأرجحت أشـياءه حين ارتجج

 

رجـت ردائفـها الثـخينة في الملى

ليت العلى في الصبر للحاجات ثج

 

ليـت الـملامـح لم تـقف عندي هنا

كي لا تصَّف قلائدي لحظ الوهج

 

هـذي خـرافــة شـاعرٍ فـي يـومــه

لا شــيء يعــني حيـن لاقاه الفَرَج

وشاعرنا المبدع  عبدالله البطيّان هو رئيس ومؤسس مجموعة النورس الثقافية-صاحب مشروع الكتاب الفريد من نوعه في العالم العربي “إضاءة” بكينونة وطن فيه كل روافد الثقافة العربية التي تسعي دائما لمد جسور عميقة مع الآخر !كما أنه ناشط وطني وله العديد من الزيارات الرسمية داخل وطنه المملكة العربية السعودية وخارجها بوعي الشاعر الذي يؤمن في أعماقه أن له رسالة لا تتوقف علي قرض الشعر والمشاركة في الندوات والمؤتمرات العربية  بل يتخطى بشعره ورسالته كثيراً من الحدود بلغة الضاد التي هي لغة الإبداع  لغة وطن !كما أنه يؤمن بحق المرأة السعودية في النهوض بأوطانها  وقد عبر عن ذلك بسطوره  الرقيقة والواعية بدور المرأة في المجتمع  عن دعمه لها عندما  كتب  شهادة حق في إيمانه  برسالتها  في كل العصور (إذا كان كل النساء ليلى فهل كل الرجال قيس) بل في رسالتها اليوم عبر الفية ثالثة إلكترونية بكل مفردات الإنترنت والفيس بوك والواتساب واليوتيوب والصحف الإلكترونية بل التعليم الجامعي عن بعد وعصر الفضائيات بكل نهاره الذي لا يعرف ليل  ؟كما أن الشاعر عبدالله البطيّان يعطي الكثير من وقته لدعم كل روافد الإبداع الثقافي السعودي  من خلال التعبير عن قضايا مجتمعه بالشعر والكلمة الصادقة!ليصبح التواصل بينه وبين الآخر عقيدة مبدع يؤمن أن روافد الثقافة العربية في جوهرها الخير والنهار الذي لا يعرف غروب !

 

*كاتب وروائي عربي

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق