الاقتصاد

برتقال مصر بـ«ريالين» 

فقدت أسعار البرتقال المصري 50% من قيمتها، رغم حلول الموسم الرئيسي للمحصول في فصل الشتاء، في ظل وجود كميات كبيرة من البرتقال المصري والباكستاني في مراكز تسويقية وتجارية بجدة، ما دفع تلك المراكز إلى الهبوط بالأسعار إلى حدود ريالين للكيلوغرام الواحد، مع تراجع معدلات البيع من قبل المستهلكين.«عكاظ» رصدت أسعار البرتقال المصري (أبو صرة، البلدي)، في عدد من مراكز البيع، إذ وصلت أسعار النوع الأول إلى ريالين فقط، ولم تبرح في أماكن أخرى حدود الريالين والنصف.فيما تجاوزت أسعار النوع الثاني «البلدي» المخصص للعصائر 3 ريالات للكيلوغراممواضيع أخرى”الإسكان” تُطلق 280 ألف منتج سكني وتمويلي في مناطق المملكةالواحد.ويشير أحمد الشوربجي (متعامل) إلى أن أسعار البرتقال المصري شهدت في الآونة الأخيرة تراجعا كبيرا في الأسواق. وبلغت حدود الريالين، بعدما كانت في السابق تلامس 5 ريالات.ويبين أن نسبة الإقبال كبيرة على شراء البرتقال من نوع «أبو صرة»، خصوصا في فصل الشتاء.وأوضح أن عددا من مراكز التسويق الكبيرة في جدة طرحت عروضا تجارية على أسعار البرتقال المصري، على غير العادة ووصلت الأسعار إلى الريالين والريالين والنصف.ولفت علي صالح (متعامل) إلى أن أسعار البرتقال منذ وقت قريب كانت قرب 5 ريالات. وتوقع العديد من المستهلكين أن تظل الأسعار قريبة من معدلاتها، خصوصا مع دخول فصل الشتاء، الذي يعتبر الموسم الرئيسي للبرتقال.وقال: «فوجئنا بعروض مراكز تجارية في جدة حول البرتقال المصري تصل إلى 2.5 ريال، ما شجع بعض المستهلكين على الشراء وتخزين كميات منه، إلا أنه من الملاحظ أن نسبة المبيعات قليلة، رغم هبوط الأسعار بشكل كبير».

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى