الحدث الثقافيشريط الاخبار

الشاعر الكبير راشد بن دشن القحطاني يشارك في الأمسية الشعرية تحت مظلة ملتقى رواد ومواهب في ديراب

الحدث / وسيلة الحلبي

يشارك الشاعر الكبير راشد بن دشن القحطاني يشارك في الأمسية الشعرية تحت مظلة ملتقى رواد ومواهب في ديراب . وراشد ابن دشن القحطاني من مواليد منطقة عسير في عام ١٣٩٦هجري. تخرج من الثانوية العامة وبعد التخرج دخل الوظيفة في إحدى شركات سابك وقضى فيها خمسة عشر عاماً حافلة بالإنجازات والإخفاقات والتجربة كما هو الحال في العمل الوظيفي. حصل على دورات مكثفة في مجالات عدة منها اللغة الانجليزية وكذلك في المجال الصناعي والإطفاء والطوارئ ولله الحمد والمنة. ف ويقول : ي عام ٢٠١٢ ميلادي تم انضمامي إلى شركة معادن للألمنيوم وابتعثت إلى كندا في دورة تدريبية وبفضل الله عدنا ونحن نحمل شهادات التميّز ولا زلت أعمل في هذه الشركة إلى الآن. أما ما يخص الجانب الأدبي فقد كنت من أوائل من دخل هذا العالم الافتراضي والمنتديات في أوج عزها وفي بواكير الشباب كشاعر مبتدئ ويشغلني الهم الفكري والثقافي بشكل عام ومن خلال التجارب الأولى ارتأيت أني في أمس الحاجة للقراءة أكثر من حاجتي للكتابة لذا توقفت عن الكتابة واتجهت إلى القراءة بشكل ممنهج ودون توقف في جميع مسارات الفكر وكلما حاولت أن أكتب هتف صوتٍ من داخلي يقول لي: لم يحّن الوقت.. لم يحّن الوقت!

بعد مضي عشرون عاماً تكون لدي رصيد فكري يساعدني في القدرة على الحوار بشكل موضوعي وتكون أيضاً رصيد شعري يعطيني القدرة على إقامة أمسية شعرية منفرداً وبعد نصائح المخلصين بأن من الظلم أن تظل خارج الضوء الإعلامي ها أنا أمد يدي مصافحاً الجمهور والمتلقي يدفعني شعوراً حازماً بأن الكلمة الصادقة قوة وبأن الكلام المؤثر أمانة.

لا أخفيكم مدى شكري وأمتناني لمنتدى مواهب ورواد كونه الأرض الكريمة الأولى التي احتضنتني، وسيكون منها انطلاقتي إلى عالم الفكر الكبير بجمهوره ونقاده وشعرائه ومفكريه.

هذا مختصر يشكل الخطوط العريضة في مسيرتي وومضة تركز على المنعطفات الهامة في حياتي الأدبية..

 

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى