نلهم بقمتنا
حضور كثيف من وسائل الإعلام المختلفة في المؤتمر الصحفي الخاص بمهرجان الرياض للتسوق والترفيه لتسليط الضوء على الدورة الجديدة – منصة الحدث الإلكترونية
الاقتصادالمناسباتشريط الاخبار

حضور كثيف من وسائل الإعلام المختلفة في المؤتمر الصحفي الخاص بمهرجان الرياض للتسوق والترفيه لتسليط الضوء على الدورة الجديدة

الحدث / متابعة وسيلة الحلبي

تصوير / خالد العجروش

شهد فندق دبل ترى هيلتون الرياض حضورا كثيفا وغير مسبوق لحضور انعقاد المؤتمر الصحفي الموسع لتسليط الضوء على الدورة الجديدة من مهرجان الرياض للتسوق والترفيه 2017: “بحضور أعضاء من الغرفة التجارية والجهات المشاركة ووسائل الاعلام المختلفة وبدأ المؤتمر الصحفي بترحيب الأستاذ ماجد الحكير رئيس اللجنة السياحية بغرفة الرياض بالتحية وبارك للحضور شهر رمضان المبارك وتمنى لهم صياما مقبولا وعتقا من النار. ثم قال إن مهرجان الرياض للتسوق والترفيه أصبح عادة سنوية نفخر بها في عاصمتنا الحبيبة على مختلف الأصعدة الثقافية والاقتصادية. وبين أن المهرجان سيرعاه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض في مركز الحمراء مول يوم التاسع من شوال القادم و لمدة شهر ويشارك به 23 شركة ومؤسسة ومجموعة تجارية وتسويقية وترفيهية في كافة مناطق العاصمة،

وشكر كل من دعم المهرجان وساند انطلاقته بدءاً من سمو أمير منطقة الرياض وسمو رئيس هيئة السياحة والتراث الوطني ووزير الشؤون البلدية والقروية وكافة المسؤولين ذوي الصلة، لحرصهم على نجاح هذا الحدث المهم الذي يبرز الوجه المضيء للرياض والمملكة كواحة للثقافة والاقتصاد والتجارة والترفيه وأضاف في المؤتمر الصحفي إن حدثا بهذا الحجم لا يخفى عليكم أنه لن ينجح إلا بتظافر الجهود والتعاون الكبير بين الجميع بدء من الشراكة الحقيقة بين القطاع العام والخاص مروراً بالتعاون بين مختلف الجهات الحكومية ويمكن القول صراحة إن نجاحات المهرجان في الأعوام الماضية دليل واقع وملموس على نجاح هذا النوع من الشراكات”. وبين أنه منذ انطلاق مهرجان الرياض وضعت اللجنة المنظمة هدفاً رئيساً نصب عينيها تماشياً مع تدشين خادم الحرمين الشريفين هوية مدينة الرياض (ملتقى الوطن) بأن تكون الرياض الخيار الأول للتسوق والترفيه،

والآن تفتخر الرياض كونها أكبر تجمع للتخفيضات الموسمية لكبرى العلامات التجارية في المملكة وهذا الأمر يزيدنا إصراراً على تحقيق تطلعات الـ 8 ملايين قاطن في العاصمة بالإضافة إلى الملايين الزائرة الأخرى التي وجدت في الرياض ومهرجانه تجربة تستحق الزيارة. ولفت الأستاذ ماجد الحكير إلى أن ما يدعو للفخر أيضاً، أن القائمين على اللجان في المهرجان غالبيتهم من الشباب والشابات فكنا حريصين منذ البداية على أن نعطي الشباب الفرصة ونطلق العنان لأفكارهم ونستمع لهم الأمر الذي أنتج لنا مهرجاناً مختلفاً هذا العام وهو ما سيلمسه المواطن والزائر والمقيم على حد سواء من خلال الفعاليات. فروح الشباب ستكون حاضرة وكذلك فرص العمل الموسمية ستكون متوفرة من خلال الفعاليات التي تلبي كل احتياجات العائلة. وبين أيضا أن مهرجان العام الحالي سيكون مختلفاً كماً وكيفاً بفعاليات تشمل 200 فعالية تشكل منعطفاً مهماً في مسيرته،

كانت نتاج شهور من الإعداد والتخطيط وورش العمل المتواصلة. مشيراً بأنه ستقدم لأول مرة في المملكة عرضا لمجموعة من الفعاليات التي أحبها الجمهور سابقاً ولكن بطريقة مختلفة، وسيلاحظ الزائر من البداية اختلافاً جوهرياً في حفل الافتتاح وفي فقراته المشوقة، وستتواصل الإثارة للزوار بتواجد أول صالة (دراجون أكروبات) في المملكة تتسع لـ 1300 شخص يقدم خلالها مجموعة من العروض المميزة والتي تضاهي ما يقدم في الدول الخارجية. وأضاف في كلمته أن اللجنة قررت هذا العام أن يكون عددا من الفعاليات خارج إطار الأسواق التجارية مما سيفتح مجالاً أكثر للشباب والشابات في إيجاد فرص عمل صيفية تساهم في تكوين مهاراتهم وفي دعم تفكيريهم في التوجه إلى المنشآت الصغيرة والمتوسطة مما يشكل رافداً أساسياً لحلم الوطن وهو رؤية 2030″.

وأضاف الأستاذ الحكير أن مهرجان العام الحالي سيشهد للمرة الأولى توفير مساحة خارجية بواقع 12 ألف متر مربع ستخصص لفعاليات مسرح الطفل والمعارض المتجولة وعربات الأطعمة وقرية مصغرة من (الليجو).وفي الختام رفع خالص الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين وسمو  ولي العهد وسمو ولي ولي العهد وأمير منطقة الرياض ورئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ووزير الشؤون البلدية والقروية وجميع المسؤولين في الغرفة، مثمناً جهودهم الكريمة ودعمهم الكبير ليظهر المهرجان في أفضل صورة .كما وجه الشكر لشركاء التخطيط والنجاح للمهرجان في مقدمتهم المراكز العربية وتحديداً الحمراء مول وذلك لرعايتهم مقر حفل الافتتاح، معرباً عن شكره للمراكز التجارية والترفيهية المشاركة في برامج التخفيضات (العثيم مول – مركز المملكة –غرناطة مول -صحارى مول – الرياض جاليري- السلام مول- الحياة مول- تالا مول- الرمال سنتر، خريص مول- النخيل مول- الحكير لاند- ستار سيتي. والجهات الداعمة للنجاح. وشكر جميع الحضور متمنيا للجميع التوفيق وللمهرجان النجاح.

ثم رحب المهندس محمد المعجل بالحاضرين وبين أن فكرة المهرجان اقتصادية فهي للتسوق والترفيه والمشاركون فيه رئيسيون وقال يعد المهرجان نقلة كبيرة في عدد الزوار والمتسوقين ففي العاصمة الرياض مشاريع ضخمة وفيها 17 مشروع قادم ضخم أيضا  مؤكدا ان المهرجان لديه قدرات  كبيرة في تنظيم الفعاليات التي  تتماشى مع رؤية المملكة 2030وأضاف قائلا: نعتز بهيئة الترفيه لما قامت به من  حيث خلقت صناعة  المهرجانات والفعاليات مما أتاح إيجاد فرص وظيفية للشباب والشابات . واكد ان المهرجان سيكون قويا وسيكون له حضورا مميزا وجمهورا كبيرا في مواقع التواصل الاجتماعي. ثم بدأ الحوار مع مندوبي وسائل الاعلام المختلفة والرد على أسلتهم. وفي الختام تفضل الجميع لتناول طعام السحور.

 هذا ويعد المهرجان فرصة مناسبة للزوار والمرتادين لقضاء أوقات ممتعة مستمتعين بأجواء الرياض المسائية،

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى