الرئيسية / خطرات قلم

خطرات قلم

هيفاءُ في ألحاظِها

هيفاءُ في ألحاظِـهـا بَـرْقُ السَّـنا فـَرْيِ الظَّـلامْ من سحرهـا نسَماتُ تِـيـهٍ زفـَّها لَــفـْـحُ الغـرامْ من ثـغرها ذَوْبٌ يُخـالِـطُ شـَهدَهُ عَسَــلُ الكـلامْ وضـَّاءَةٌ طـابَ الهُيامُ برَحبهـا طـابَ المَـقـــامْ في طـَرفِها خـَفـَرٌ يُضِلُّ حَياءَهُ رَمـيَ السهـامْ علي ياسين غانم لبنان

أكمل القراءة »

الى اغلى هبه من الله..

بقلمي: فاطمه افندي.. يا أنــــت لم يفاجئني تعثري بك فقد كنت أبحث عنك منذ أدركت خطواتي أبجدياتها قبلك كنت أهيم على وجهي في عالم من الضياع أتخبط كالمذبوحة وأنا أستجدي أبوابك يتربص الخوف بي في كل المنعطفات المظلمة تتصيدني الحيرة  …

أكمل القراءة »

ستبقى طفلا .. بفلم الكاتبة / لحن السهاد .

بقلم الكاتبة : لحن السهاد.   تكلمت عبارتي على وجهي كثيرأ حتى أشعلت نار الغيرة في قلبه وأثارت فضوله الطفولي، حتى أصبح طفلآ في زي رجلا ، وجاشت عواطفه …. حتى بات ينام ويحلم بي وأنا بجواره ، وجعلت النار …

أكمل القراءة »

بهاء الكون

بقلم الشاعر أحمد محمد زقيل ظلّي بهاءَ الكونِ و أتلقي ثمَّ ارتقي الغيماتِ و امتشقي مدّي جناحَك أخضراً رغِداً وازي النجومَ وأنت ِ في سمق يا تربةً و كأنها ذهبٌ متوضئٌ من جدولِ الألقِ حلّتْ بكِ البركاتُ و انهمرتْ ضوعا …

أكمل القراءة »

رسالة امرأة فقدت الحب ..

بقلم : نغم محمد    عندما كنت أغضب منك كنت تفعل المستحيل لترضيني حتى و إن كان غضبي على أمر سخيف ولا يستحق الغضب .. كنت لا تنتظر مني كلمة أحتاجك أو أفتقدك كنت دائماً حاضر لأجلي .. جعلتني في …

أكمل القراءة »

لقاءالتعارف الأول لعضوات مركز حي الزهراء النسائي بمكة المكرمة

مرفت محمود طيب _مكة المكرمة بحضور مديرة مركز حي الزهراء بمكة الأستاذة فائقة البركاتي ، عقد يوم الأحد الموافق 2/4/1440هـ لقاء التعارف الأول بين عضوات مجلس الإدارة وباقي الفريق التطوعي وذلك في المقر الخاص بالقسم النسائي لمركز حي الزهراء . …

أكمل القراءة »

وجوه البشر

تتوشح وجوه البشر مصابيح من الأبصار ، تُعَلِّقُ في غياهب اعينهم سراجها عيونٌ تبرق بلمعان تجاوز الحدود ، وعيونٌ قد اعتدل بريقها ، وعيونٌ شهباء تخلو من البريق، وبين تلك العيون عيون . فلو تلفتنا حولنا وجدنا أبعاداً متباينة متفاوته …

أكمل القراءة »

أحتاج رجلاً ..

بقلم : نغم محمد    أحتاج رجلاً يعرف كيف يحرك مخيلتي يعرف كيف يزرع نبضه في قلبي يعرف كيف يحبني و يدللني كطفلة ناضجة أحتاج رجلاً يعرف كيف يكون رجلاً أحتاج رجلاً يعرف معنى الإهتمام بأنثاه يعرف متى يصرف كلمات …

أكمل القراءة »

في عينيك..

بقلمي: فاطمه أفندي.. أقف إلى شاطئ عينيك أحاوِل الإبحار وأحاوِل ولكني اعلم…! أني مقدم على الانتحار… أعلم أني حيال تلك الماسات ليس لدى أي اختيار…! وأعلم أن درب عينيك رحلة عشق مليئة بالغيوب ونور ونار… واعلم أن خوضي فيهما أصعب …

أكمل القراءة »

عندما نفقدهم..

  بقلم / غادة ناجي طنطاوي هناك أمورٌ صغيرةٌ قد لا تَستَرعي إنتباهنا، لا نشعر بأهميتها إلا عندما نفقدها، لأننا نعتبر وجودها حقاً من حقوقنا المكتسبة، فهي لدينا بتحصيل حاصل.. لكن الحقيقة بعيدة كل البعد عن ذلك .. فلن تدرك …

أكمل القراءة »