الحدث الثقافيشريط الاخبار

همسات الثقافي بمبادرة طفلوتي من حقي

-الاحساء الرميله
دشن سعادة المساعد للصحة العامة الصيدلي وليد بن محمد السلطان مبادرة طفولتي من حقي التطوعية في منتزة جواثا السياحي بالاحساء وتم ذلك تحت إشراف مدير إدارة البرامج الصحية والأمراض المزمنة د. حسين المهدي بالتعاون مع منسقة البرامج الصحية بالصحة العامة أ. فاطمة الشخص و شرف الحضور مشرف قطاع المبرز الصيدلي . صاحب بن محمد الهاجري و الدكتور ولقد أنطلقت المبادرة التطوعية بداية من قطاع المبرز فكانت الفكرة الإبداعية للمبادرة من إعداد وتنسيق منسقة الجودة والتوعية الصحية بمركز شعبة المبرز الأستاذة سميرة توفيق السالم
و لقد تم تنفيذ المبادرة بالتعاون مع فريق العمل بإدارة التمكين المجتمعي بالصحة العامة ( أ. عمر البشير -أ. فاطمة الصالح – أ. مروى القعيمي – أ. أحمد الشبعان) وكذلك وبالتعاون مع منسقة البرامج الصحية والتثقيف والتمكين المجتمعي بقطاع المبرز أ. نعيمة السيف تم تقديم ركن الاستشارات الطبيه وبمشاركة متميزة من الاستشاري الأسري لمرحلة الطفولة أ. عيسى بوموزة الذي قدم خدمة الاستشارات الأسريه وكذلك بمشاركة متميزة من الأخصائي النفسي أ. علي التمار الذي قدم خدمة الاستشارات النفسية وخدمة العلاج الطبيعي قدمتها أخصائية العلاج الطبيعي أ. عبير السلمان وخدمة الاستشارات التغذوية بالتعاون مع أ. سوسن الهاشم أ. ياسر الحسن وبالتعاون مع روضة جذور المستقبل تم عرض بدائل الأجهزة الذكيه باللعب والنشاط البدني وبالتعاون مع مجمع الرضا الطبي تم قياس الذكاء والتركيز للطفل وبمشاركة جميلة من فريق همسات الثقافي الذي قدم مرسم الطفل و عزز دور الأسرة في سلوكيات الطفل من خلال تنمية المواهب الفنيه والهوايات منهم محمد وابراهيم البن الشيخ ومها المحارف ومها الشريط وفاطمه العبيد وسمانه ال طه وزهراءالعامر وزهرة القريني وبحضور المشرف العام لهمسات هلال العيسى و المبادرة هدفت لحماية براعم الغد نفسيا وجسديا وتقوية العلاقات الأسرية والمساعدة في ضمان نمو صحي للأطفال فهم أجيال الغد من خلال توعية الوالدين وتقديم بدائل لتنمية وزيادة ذكاء و تركيز الطفل بتعليمهم فن إدارة الوقت للطفل وتنمية روح التواصل بين الأطفال وكانت الفئة المستهدفة من المبادرة الأطفال – أولياء الأمور – المعلمين والمعلمات – المختصين و المهتمين ببرامج الطفولة ولقد احتوى المعرض عدة أركان تثقيفيه من قبل المشاركين وعرض للمحتوى العلمي من قبل أعضاء فريق العمل وكان هناك إقبال جيد من قبل الزوار و تم تفعيل مسرح الطفل التفاعلي بقيادة المقدم ياسر الحسن وبالتعاون مع فريق كاسبر التطوعي بداية بالسلام الملكي ثم تلاوة القرآن الكريم ثم تم عرض فيديو انميشن يوضح التاثير السلبي للأجهزة الذكيه على نمو الأطفال الصحي والنفسي والاجتماعي وكان من إبداع أ. ياسمين السالم كما تم عمل مشهد تمثيلي يوضح أضرار الأجهزة الذكية على الطفل
وتم باليوم الثاني استضافة جمعية أفلاذ لتنمية الطفل بحضور الأستاذ فاروق العمير وقدم كلمة عن الطفل والاهتمام بالطفولة وتوعية الأسرة عن السبل التربوية الصحيحة والخدمات التي تقدمها الجمعية
واختتمت فعاليات مبادرة طفولتي من حقي التطوعية بحضور أكثر من ٢٠٠٠زائر للأركان وقد احتوت جميع الفئات المستهدفة بالحضور من هم الأطفال – أولياء الأمور – المعلمين والمعلمات – المختصين – المهتمين بفئة الطفولة كجمعية أفلاذ لتنمية الطفل وغيرهم، لأنهم أساس التربية في المجتمع ..
وقدم سعادة المساعد د. وليد السلطان الثناء والشكر من قبل لقائدة المبادرة و لجميع الجهات المشرفة والمنظمة والمشاركة والداعمة (ادارة منتزة جواثا – جوس للعصائر – ارتس لتنظيم الديكور والحفلات وشجع على تفعيل هكذا مبادرات تعني بصحة الطفل والأسرة والمجتمع.

وستكون الانطلاقة الثانية للمبادرة لعدة أماكن تخص الذكور والأناث  ومنها الروضات و المدارس وأماكن التجمعات الأسرية والجمعيات الخيرية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق