المجتمعشريط الاخبار

“عبق الماضي” ينطلق من الرياض برعاية صاحبة السمو الملكي أضواء بنت فهد آل سعود

الحدث

برعاية سمو الأميرة أضواء بنت فهد بن سعد بن سعود بن عبدالعزيز ال سعود انطلقت فعاليات عبق الماضي ،
حيث قامت لدى وصولها بافتتاح المعرض المصاحب للمهرجان وذلك بقص شريط الافتتاح ،ثم تجولت سموها في أركان المعرض الذي يشارك به العديد من ذوي الإعاقة، كما أطلعت سموها على محتويات المعرض المخصص لذوي الإعاقة الذي تضمن العديد من المهن والحرفيات
. بعد ذلك، شرفت سموها الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة حيث القى من ذوي الاعاقه كلمه بالنيابه عنهم ألقاها الأستاذ فهد الشهري رحب فيها بسمو الأميرة والحضور، معربًا عن شكره لسموها على رعايتها للحفل ودعمها لجميع البرامج التي تهتم هذه الفئة الغالية على الجميع. تلها كلمه ألقاها من ذوي الاعاقه الأستاذ مضحي القريني حيث شكر سموها على تهيئة المكان لذوي الاعاقه الحركية وبين أن هذا المهرجان ملائم للاشخاص ذوي الإعاقة وضمان الشمول والمساواة مشيرًا إلى أن المهرجان يأتي بمشاركة جميع أفراد المجتمع و تحدثت من ذوي الإعاقه الخياله الأستاذة تهاني الحربي وعن تجربتها ونجاحها في حياتها وتخطيها لاعاقتها متضمنة زيادة الوعي العام لفهم معنى الإعاقة
وقالت سمو الأميرة عقب رعايتها الاحتفال انها سعيدة لافتتاح الاركان الخاصه بذوي الاعاقه في مهرجان عبق الماضي منوهتاً بما تشهده المملكة من نهضة تنموية شاملة في مختلف المجالات التي جاءت بفضل الله ثم بدعم القيادة الرشيدة في ظل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز و ولي العهد الأمين محمد بن سلمان على المضي قدماً بعون الله وتوفيقه لتحقق الكثير من المشاريع النوعية والتنموية ذات الجودة العالية التي تسهم في بناء الإنسان والمجتمع.
ومن جانب آخر تحدث رجل الأعمال الأستاذ عبدالله النخيفي ورحب بسمو الأميرة معرباً عن شكره لسموها على رعايتها أفتتاح فعاليات الاركان الخاصه بذوي الاعاقه. ومنوهًا بما أولته الحكومة الرشيدة أعزها الله من اهتمام ورعاية بهذه الفئة،
وبتصريحٍ خاص ل” الرأي ” قالت سمو الأميرة اضواء بنت فهد بن سعد آل سعود ” ان هذا دعم الخاص مني لذوي الهمم والأُسر المنتجة ؛ حيث عملت لسنوات طويلة بمشاريع من شأنها أن تُسهم في مساعدتهم وتطويرهم ..
وأضافت ” إلى أنه في حال انتهى موسم الشتاء والبرد سوف يتم بعد ذلك تنفيذ مشاريع أخرى ، وايضا سيقام مهرجان خاص بذوي الهمم و كذلك دعم للأسر المنتجة .. وهذا كله بناءً على التطوير للمشاريع والدعم المهيأ بعدة فرق والمكون أعدادها من ( 11) فريق خاص بها وللجمعية . وأن هذه المبادرة قليلة بالنسبة للأعمال التي قدمتها والتي تفتخر وتعتز بنتائجها ؛ لأنهم يستحقون الدعم .
ووقالت. ارجو من جميع الصحف وبالأخص ” الرأي ” ان تدعم الأعمال الخيرية والتطوعية اعلامياً لأصحاب ذوي الهمم والأسر المنتجة وغيرهم ..لما قد يسهم في تطويرهم وتنميتهم بين المجتمع .

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى