الدولية

#ألمانيا: 3 آلاف شخص يتظاهرون احتجاجاً على التحريض

تظاهر نحو 3000 شخص اليوم السبت، في مدينة هاناو الألمانية، احتجاجاً على التحريض وازدراء الإنسان، وذلك على خلفية الهجوم الإرهابي الذي وقع في المدينة الخميس الماضي، وأسفر عن مقتل تسعة أشخاص.

وحمل المتظاهرون لافتات مكتوب عليها: “هل يجب حدوث القتل أولاً حتى تغضبوا؟”، و”حقوق الإنسان بدلاً من أناس يمينيين”.
وكان منظمو المظاهرة يتوقعون أن يبلغ عدد المشاركين فيها 2000 شخص، وانطلقت المظاهرة من ميدان الحرية وسط المدينة إلى الموقعين اللذين شهدا الهجوم.
ووضع جيم أوزديمير، الزعيم الأسبق لحزب الخضر، شمعة من أجل ضحايا الهجوم، وقال إن من الصعب إيجاد كلمات، وأعرب عن أمله في أن يذهب هذا العام “إلى التاريخ بوصفه العام الذي تصدت فيه الجمهورية بجد للتطرف اليميني”.
وجرى أمس الجمعة وأول أمس الخميس تنظيم العديد من المسيرات ومراسم التأبين لضحايا الهجوم.
وقال الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير الخميس، خلال مراسم تأبين للضحايا في هاناو: “اليوم حانت ساعة لا بد أن نظهر فيها أننا نقف معاً كمجتمع، ولن ندع أحداً يرهبنا، ولن نتفرق عن بعضنا”.
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى