زواياشريط الاخبار

كورونا يدفع عملاق الأغذية العالمي “نستله” لدخول مجال الأدوية

الحدث:

من المتعارف أن الشركة السويسرية العملاقة نستله تعتبر من العلامات التجارية العالمية في مجال الأغذية المعلبة والمشروبات منذ تأسيسها عام سنة 1866 .

ولكن في ظل تراجع الطلب على السلع الاستهلاكية بفعل تفشي فيروس كورونا المستجد ، اتفقت شركة الأغذية السويسرية العملاقة نستله على شراء شركة أميون ثيرابيوتيكس لأدوية الحساسية مقابل 2.6 مليار دولار، لتضيف إليها شركة رائدة في مجال أدوية الحساسية.

ووفقا للاتفاق ستدفع نستله التي تنتج مشروب نسبريسو 34.50 دولار مقابل كل سهم من أسهم الشركة الأمريكية التي تعمل في مجال التكنولوجيا الحيوية وهو ما يزيد بنسبة 174 % عن سعر السهم في ختام تعاملات يوم الجمعة الماضي بحسب ما ذكرته وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الإثنين.

يأتي ذلك في حين تتوسع شركة نستله في مجال منتجات العناية الصحية مع تقليص أنشطتها في المجالات الأبطأ نموا مثل قطاع الحلوى في الولايات المتحدة.

يذكر أن عقار بالفورزيا الذي تنتجه أميون هو الدواء الوحيد المعتمد من جانب إدارة الغذاء والعقاقير الأمريكية للمساعدة في تقليل تكرار وحدة الحساسية للفول السوداني لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و17 عاما بحسب بيان نستله.

وذكرت نستله أن قيمة الصفقة تبلغ 2.6 مليار دولار، حيث تمتلك الشركة السويسرية بالفعل 26 % من أسهم الشركة الأمريكية.

المصدر – صوت بيروت انترناشونال

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق