الدكتور الشريف محمد الراجحيشريط الاخبار

الشريف محمد الراجحي ومبادرته لمنطقة عسير “السياحة الداخلية والاستثمار المحلي”

هناء حسين : جده : 

نظم الشريف محمد الراجحي الأمين العام لمجلس الأعضاء بالسعودية للمنظمة العربية الأوروبية للبيئة وسفير النوايا الحسنة ورئيس اللجنة الدبلوماسية لجامعة الشعوب العربية زيارة لمنطقة عسير صحب خلالها عدد أربعين من رجال المال والأعمال من منطقة مكة المكرمة والمنطقة الوسطى بعد أن تلقى دعوة من رجل الأعمال ظافر بن حمسان لزيارة قريته التراثية وتم تنسيق برنامج الزيارة مع الأستاذ محمد العمري مدير عام هيئة السياحة والتراث الوطني بمنطقة مكة المكرمة والذي قام بدوره التنسيق مع إمارة منطقة عسير وجامعة الملك خالد واللجنة الاقتصادية والسياحية بمجلس منطقة عسير والتي نسقت مع الغرفة التجارية بأبها وأمانة منطقة عسير وفرع هيئة السياحة والتراث الوطني بعسير وتم برنامج الزيارة بمباركة من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة،

وبدء برنامج الزيارة في اليوم الأول بعد الوصول لمطار أبها الخميس التاسع عشر من ابريل الحالي بالتوجه لتناول طعام الغداء في الجبل الأخضر والمقدم من الغرفة التجاريه بأبها يتبع ذلك لقاء عمل واجتماع مع أمانة عسير واللجنة الاقتصاديه بمجلس المنطقة وهيئة السياحة في عسير وغرفة ابها التجاريه لطرح الفرص الاستثماريه بمختلف أنواعها في منطقة عسير .

وأوضح الشريف الراجحي انه تم إطلاع الزائرين من رجال المال والأعمال على المعلومات الاستثمارية المختلفة والمزايا النسبية للمنطقة والقوة الشرائية للتعداد السكاني بمنطقة عسير وأوضح الدكتور عبدالرحمن المفرح رئيس اللجنة الاقتصادية والسياحية وجود عدد اثنين مليون ومئتي ألف مواطن ومقيم يمثلون سوق كبير للصناعات التحويلية وان احد أبرز أهداف اللجنة تحويلها من سياحية الى صناعية.

بعد ذلك تم التوجه لقرية بن حمسان التراثيه في خميس مشيط لزيارة مرافق القريه والاطلاع على العادات والتقاليد والموروث الشعبي العسيري ثم العشاء وحفل السمر على ضيافة ظافر بن حمسان في مقر قرية بن حمسان التراثية.

وفي اليوم الثاني للزيارة تم التوجه للتجول في السودة وتناول الغداء في مخيم جبلي في السودة مقدم من رئيس اللجنة الاقتصاديه بمجلس المنطقة بقريته في السوده . وتم بعدها التوجه لجولة شاملة في أرجاء سوق الثلاثاء بابها وفي المساء التوجه لمزرعة رجل الاعمال عبدالله ابو ملحه في خميس مشيط وتناول العشاء على ضيافته.

وفي اليوم الثالث للزيارة تم التوجه الى جامعة الملك خالد في جوله سريعه بناء على دعوة معالي مدير الجامعه والاطلاع على مختلف الفرص الاستثمارية في الجامعة . بعدها توجه الزائرين لجوله في كل من الحبله ومنتزه الجره في مخيم جبلي بضيافة من رجل الاعمال محمد بن ثابت الشهراني وحفل شعبي وتم تناول الغداء وجوله حره عقبها تشريف صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود نائب أمير منطقة عسير واستقبال سموه من قبل الشريف محمد الراجحي وصحبه من رجال المال والأعمال.

ألقى خلال ذلك الشريف محمد الراجحي رئيس مجموعة ‘أصدقاء الشريف الراجحي’ كلمة أمام سموه شكر فيها صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير ونائبه الأمير تركي بن طلال على مباركتهم هذه الزيارة ودعمهم بالتوجيه للجهات المعنية بتحقيق الأهداف منها  ثم شكر الشريف الراجحي كل من ساهم بإنجاح الزيارة من منطقة عسير وخص بذلك : الأستاذ محمد الزيد ،والأستاذ حسين ال زلفه ،والأستاذ محمد ثابت الشهراني ،والدكتور عبدالرحمن المفرح ،والأستاذ عبدالله أبو ملحه.

ثم اوضح الأمير تركي بن طلال للشريف محمد الراجحي أنه جاري إعداد وتهيئة الفرص الاستثمارية لعرضها على رجال الأعمال من منطقة مكة المكرمة وبقية مناطق المملكة وشكر سموه الشريف الراجحي والزائرين على زيارتهم وذكر سموه (انهم خرجوا من بيتهم ودخلو بيتهم الثاني) وشكر سموه جميع القبائل العسيرية وفي نهاية اللقاء تم التقاط الصور التذكارية مع سموه.

 

وأكد الشريف محمد الراجحي ان تشجيعه للسياحة الداخلية والاستثمار المحلي هدف رئيسي لديه عند تأسيسه مجموعة ‘أصدقاء الشريف الراجحي’ بما يحقق أهداف رؤية المملكة ٢٠٣٠ وان على كل مواطن العمل على تحقيق أهداف المملكة ورؤية قيادتها الحكيمة برئاسة ملك الحزم سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان .


مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى