التعليم

120 قائد وقائدة و 22 مبادرة نوعية في ختام برنامج قادة التعليم

منصةالحدث ـ أحمد بن عبدالقادر

اُختتمت  فعاليات برنامج ⁧‫قادة التعليم‬⁩ لتأهيل وتطوير القيادات وبناء قيادات الصف الثاني ” للمرحلة الثالثة والرابعة والذي نفذته ⁧‫أمانة تعليم مكة‬⁩ وبالشراكة مع مؤسسة بن محفوظ الأهلية وبيت الخبرة LEADX بجامعة الملك عبدالعزيز بابراز 22 مبادرة نوعية قدمها 120 قائد وقائدة من إدارتي تعليم مكة وجدة
؛ كما كان ضمن فعاليات اليوم الختامي للبرنامج عدد من ورش العمل ؛ بدأ اليوم بورش عمل “الصحة والقيادة ” قدمها الدكتور محمد الفضيل وورشة عمل ” الشخصية الاحترافية” للأستاذ عمر العريفي ؛ ثم اختتمت الفقرات بتكريم 120 مشاركاً ومشاركةً من إدارتي تعليم مكة وجدة
يجدر ذكره أن برنامج قادة التعليم‬⁩ لتأهيل وتطوير القيادات وبناء قيادات الصف الثاني مر بأربعة مراحل على مدى عام ونصف ؛ حيث بدأت أولى مراحل البرنامج في الفصل الدراسي الأول من عام 1441 هـ 1442 هـ  بورش عمل ولقاءات متنوعة ؛ ومحاضرات إثرائية.
كانت المرحلة الأولى ” اكتشاف القيادات ” مسار المقاييس القيادية ومرحلة تأهيل القيادات ” مسار التدريب وورش العمل ” شارك فيها 150 متدرباً ومتدربةً بمجموع 2700 ساعة تدريبية بواقع 18 ساعة تدريبية لكل متدرب ومتدربة ، والمرحلة الثانية مرحلة تأهيل القيادات ” مسار المقاييس القيادية ” جلسات الكوتشنج” ومسار ورش العمل ومسار لقاءات التوجيه تأهل لها 70 متدرباً ومتدربةً بمجموع 1540 ساعة تدريبية بواقع 22 ساعة تدريبية لكل متدرب ومتدربة ، والمرحلة الثالثة والرابعة ” تطوير القيادات ” مسار ورش عمل القيادة التربوية و ” مسار نقل الخبرة القيادية ” ومسار المعايشة القيادية ” و ” تمكين القيادات ” مسار ورش عمل القيادة التربوية و ” مسار الممارسات التطبيقية للقيادة التعليمية ومسار مجتمعات الممارسة المهنية ، شارك في المرحلتين الثالثة والرابعة 60 متدرباً ومتدربة ، بمجموع 2040 ساعة تدريبية بواقع 34 ساعة تدريبية لكل متدرب ومتدربة ؛ وإحدى عشرة مبادرة قدمها المتدربون في نهاية مراحل البرنامج .

وقد شارك في البرنامج قيادات أكاديمية شابة وطموحة مختصة في هذا المجال ومتميز بما يملكون من خبرات أثرت البرنامج وكانوا قيمة مضافة لمسها المتدربين في ممارساتهم وسلوكاتهم القيادية طوال مدة البرنامج نظراً لما يملكون من خبرة وفكر نير أسهموا بشكل لافت في تطوير البرنامج النوعي ، حيث شارك كلاً من الدكتور محمد القرني، والأستاذ الدكتور عبدالرحمن  السلمي ؛ والدكتور سمير خياط ، والدكتور يوسف أبو السعود ، والدكتور محمد الفضيل ، والدكتور صلاح معمار ؛ والدكتور سمير طباخ من جامعة الملك عبدالعزيز ، والدكتور عبدالرحمن بن عبدالملك كمال مستشار وكيل وزارة التعليم للتعليم الأهلي حالياً ومستشار وكيل وزارة التعليم للتخطيط والتطوير ، والدكتورة وزيرة سعيد باوزير الأستاذ المساعد بجامعة دار الحكمة ، والمهندس ممدوح الحربي المدير التنفيذي لمؤسسة سالم بن محفوظ .
 

هذا وقد أكد أمين إدارة تعليم مكّة الأستاذ بندر بن سعيد المعبدي أن البرنامج هدف لتنمية وتطوير قيادات الصف الثاني لقيادة المؤسسات التعليمية بكل كفاءة وفاعلية ، والمساهمة في تحقيق أحد برامج رؤية المملكة 2030 ” برنامج تنمية القدرات البشرية ” والذي يُعنى بتعزيز كفاءة رأس المال البشري تعزيزاً لريادة المملكة على كافة الأصعدة ، مضيفاً أن البرنامج أيضاً سعى لتطوير الجدارات القيادية والخبرات الوظيفية لقيادات الصف الثاني وتفعيل دور القيادات الخبيرة في دعم التوجه نحو تمكين قيادات الصف الثاني مستقبلاً والاستفادة من المعارف الضمنية ” إدارة المعرفة ” لدى بعض القيادات الخبيرة من خلال نقلها ومشاركتها مع القيادات المستقبلية .
وأضاف أن هذا البرنامج صنع لنا قيادات تؤمن بالتغيير وتقدر عليه وتقود المرحلة المقبلة بمشيئة الله فهدفنا أن نصنع قيادات تؤمن بالتغيير وتُقبل عليه وتصنع الفارق وتقود النجاح وتعزز التغيير الذي تنشده إدارة التعليم .
وثمن الأستاذ بندر بن سعيد المعبدي أمين الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة لجميع المشاركون مبادراتهم النوعية والتي ستسهم بإذن الله في في تحقيق أحد برامج رؤية المملكة 2030 ” برنامج تنمية القدرات البشرية ” والذي يُعنى بتعزيز كفاءة رأس المال البشري تعزيزاً لريادة المملكة على كافة الأصعدة .

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى