الرياضة

ليفربول يخطف فوزًا دراماتيكيًا من أنياب إيفرتون

أُسدل الستار على ديربي مرزيسايد بين الغريمين ليفربول وإيفرتون ضمن منافسات الجولة 14 من الدوري الإنجليزي الممتاز، بفوز قاتل لليفربول في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع.

وشهدت المباراة التي جرت على ملعب أنفيلد، معقل ليفربول، العديد من الفرص الضائعة من الجانبين، بدأها إيفرتون في الدقيقة 4 عن طريق المدافع ياري مينا الذي استقبل تمريرة عرضية حولها برأسه؛ لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس أليسون بيكر.

الرد من ليفربول لم يتأخر، عندما مرر محمد صلاح لزميله ساديو ماني الذي انفرد بالمرمى إلا أن الكرة مرت فوق العارضة.

وشهدت الدقيقة 21 أخطر الفرص للضيوف، عندما مهّد ثيو والكوت كرة إلى زميله ريتشارلسون الذي سددها رأسية؛ ولكن تألق أليسون حال دون دخول الكرة إلى الشباك.

ومهد صلاح كرة أخرى في الدقيقة 34 نحو شاكيري هذه المرة، لينفرد السويسري بالمرمى لكن حارس إيفرتون جوردان بيكفورد أبعد تصويبته إلى ركلة ركنية.

وفي الشوط الثاني، مرر محمد صلاح كرة أخرى إلى ماني في الدقيقة 59 على حدود منطقة الجزاء، ليصوب السنغالي نحو المرمى؛ لكنها انحرفت إلى جانب القائم الأيسر.

وكاد البرازيلي فيرمينو أن يخطف هدف التقدم لليفربول في الدقيقة 82 بعد انطلاقة باتجاه بالمرمى، قبل أن يسدد الكرة ضعيفة إلى خارج الملعب.

واستمرت المحاولات بين الجانبين أملًا في الظفر بنقاط المباراة الثلاث قبل نهاية الوقت المحتسب بدلًا من الضائع والذي قدره الحكم بـ4 دقائق، إلى أن جاء الهدف عن طريق البديل ديفوك أوريجي، ليطلق الحكم صافرة النهاية بعده مباشرة معلنًا فوز ليفربول بالمباراة.

بهذه النتيجة، رفع ليفربول رصيده إلى 36 نقطة في المركز الثاني خلف مانشستر سيتي المتصدر، فيما تجمد رصيد إيفرتون عند النقطة 22 في المركز السادس.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى