أحداث مصورةالحدث الثقافي

الأمير سلطان بن سلمان يعقد مؤتمرا صحفيا للإعلان عن تفاصيل سوق عكاظ

 

 الحدث – واس :

يعقد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ في تمام الساعة العاشرة من مساء غد الثلاثاء (18 رمضان) مؤتمرا صحفيا في فندق انتركونتننتال الطائف للإعلان عن تفاصيل فعاليات وأنشطة سوق عكاظ في دورته الحادية عشرة التي ستفتتح في الثامن عشر من شهر شوال القادم برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله.

وتعد دورة هذا العام الدورة الأولى لسوق عكاظ بعد صدور الأمر السامي الكريم بتولي الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مسئولية الإشراف على سوق عكاظ بالتنسيق الكامل مع أمارة منطقة مكة المكرمة والشركاء من القطاعات الحكومية والأهلية والمجتمع المحلي.

وسيتناول الأمير سلطان بن سلمان خلال المؤتمر الصحفي جهود الهيئة وشركائها من الجهات الحكومية في الإعداد لدورة هذا العام من سوق عكاظ وما تتضمنه هذه الدورة من أنشطة وفعاليات ثقافية وسياحية وتراثية، وما تتميز به من برامج جديدة، كما سيكشف سموه التفاصيل المتعلقة بحفل افتتاح هذه الفعالية المهمة.

وسيتم خلال المؤتمر الصحفي الإعلان عن الفائزين بمسابقات سوق عكاظ بمجالاتها وفروعها المختلفة.

يشار إلى أن الهيئة بدأت قبل نحو خمسة أشهر الإعداد لدورة هذا العام من سوق عكاظ، وعقدت عددا من ورش العمل بالشراكة مع الجهات الحكومية والمجتمع المحلي في الطائف بمشاركة مسئولين ومثقفين وإعلاميين ورجال أعمال، حيث بلغت المقترحات التي خرجت بها ورش العمل أكثر من 300 مقترح وفكرة لتطوير السوق.

وكان سمو رئيس الهيئة قد ثمن في تصريح صحفي بعد اجتماع اللجنة الاشرافية لسوق عكاظ الدعم والاهتمام الدائمين من مقام خادم الحرمين الشريفين للتراث الوطني بكل مجالاته، والذي توج برعايته (حفظه الله) لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري الذي جمع جهود ومشاريع التراث تحت مظلة واحدة، وسيكون سوق عكاظ ضمن المشروعات الرئيسة والرائدة لهذا البرنامج، مبيناً أن سوق عكاظ كان منذ نشأته جزءا مهما من تاريخ إنسان الجزيرة العربية ونقطة ضوء تكشف العمق التاريخي والتراكم المعرفي لإنسان هذه الجزيرة العربية من قبل عهد الإسلام.

وبين سموه أن الهيئة ومنذ أن تسلمت قرار الدولة بتوليها الإشراف على سوق عكاظ وهي تعمل جاهدة لمواصلة البناء على الإنجازات التي تحققت في السوق في السنوات الـ 10 الماضية تحت إشراف ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، مثمنا سموه الجهود الكبيرة التي قام بها الأمير خالد الفيصل خلال السنوات العشر الماضية لإطلاق وتطوير السوق.

وأوضح سموه أن ما تحقق من نجاحات في سوق عكاظ خلال السنوات العشر الماضية مفخرة لكل مواطن سعودي وأن الفضل في ذلك يعود للجهود الكبيرة التي بذلها الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز خلال مراحل التأسيس لهذا السوق، مؤكدا سموه أن الهيئة وهي تستشرف مستقبل سوق عكاظ ملتزمة بمواصلة البناء على الأساس المتين الذي أسسه الأمير خالد الفيصل خلال الفترة الماضية، مشدداً أن مشاركة المجتمع المحلي في الطائف في جميع أنشطة وفعاليات وبرامج السوق ستكون منهجاً أصيلاً. مثمناً الحضور المتميز الذي خرجت به ورش العمل التي نظمتها الهيئة ونوه سموه بما شهدته الورش التحضيرية للسوق من مشاركة واسعة من المهتمين بالثقافة والفكر والأدب والإعلام والاستثمار وصناعة الاجتماعات حيث ولدت هذه الورش أكثر من 300 مقترحاً ستعمل الهيئة على تنفيذها تباعاً في السوق.

مشدداً على أن الهيئة ومنذ تأسيسها حريصة كل الحرص على إشراك المواطنين ومؤسسات المجتمع العامة والخاصة في برامجها وأنشطتها والاستفادة من تصوراتهم وأفكارهم وتطلعاتهم بما يخدم البناء المؤسسي للهيئة ويثري برامجها وأنظمتها ومشاريعها المختلفة.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى