الدوليةشريط الاخبار

مسؤول صحي أميركي يحذر من اختبار الأجسام المضادة لـ”#كورونا”

رسن نيوز – واشنطن

حذر أنتوني فاوتشي، كبير مسؤولي الصحة العامة المكلف بملف تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، من أن اختبار الأجسام المضادة للفيروس لم يكتمل بعد، وحذر أيضاً من أن الحديث عن المناعة لا يزال قيد الدراسة.
وفي حديثه إلى محطة إيه بي سي التلفزيونية، قلل فاوتشي من التوقعات بالعودة السريعة للوضع الاقتصادي إلى حالته الطبيعية، مؤكداً ضرورة احتواء الفيروس المميت أولاً.
وقال فاوتشي: «إذا تسرعت وسبقت الأحداث ستجد نفسك في وضع أشبه بالورطة وستعود من حيث بدأت.. ما لم نتمكن من السيطرة على الفيروس، فإن الانتعاش الحقيقي، اقتصاديًا، لن يحدث».
جاءت تصريحات فاوتشي في الوقت الذي تستعد فيه الحكومة الفيدرالية وبعض الولايات لتخفيف حالات إغلاق معينة وأوامر البقاء في المنزل المفروضة، للحد من العدوى.
وتواجه الولايات المتحدة أيضاً نقصاً مستمراً في اختبارات فحص فيروس كورونا الفتاك، التي تعد أقل من المستوى الذي يوصي به الخبراء، على الرغم من الجهود الجارية، ومن بينها جهود القطاع الخاص، لتوفير المزيد من أجهزة الفحص مع تحول أسرع للنتائج.
وقال فاوتشي إن اختبار الأجسام المضادة لفيروس كورونا لا يزال في مراحله الأولى، ما يثير مخاوف من أنه قد يكون من الصعب تحديد الشخص الذي لديه مناعة حقاً.
وعلاوة على ذلك، حذر فاوتشي، كما فعل في الماضي، من أن المناعة ضد كوفيد-19 لم تثبت بعد، حتى لو تم افتراضها.
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق