الدوليةشريط الاخبار

#الخارجية_الروسية: قلقون من استمرار القتال في #ليبيا وعدم التزام أطراف النزاع بالهدنة

الحدث – موسكو

أعربت وزارة الخارجية الروسية، الخميس، عن قلقها إزاء استمرار القتال في ليبيا، وعدم التزام طرفي النزاع بالهدنة.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، إن تطورات الأيام الأخيرة في ليبيا تستدعي القلق الشديد، مشيرة إلى أن تكثيف العمليات القتالية بين قوات الوفاق والجيش، يدل على أن طرفي القتال لم يعودا يلتزمان بالهدنة التي تم إعلانها في يناير.

وحذرت زاخاروفا من خطورة هذا السيناريو في ليبيا، لاسيما على خلفية فيروس كورونا، لافتة إلى أن ليبيا لا تستطيع مواجهة الوباء في ظروف استمرار المواجهات، داعية إلى ضرورة تعيين مبعوث أممي جديد في أسرع وقت ممكن بغية تكثيف الجهود الدولية لتهدئة الوضع في ليبيا.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق