الدولية

شكوى أمام «الجنائية الدولية» ضد رئيس البرازيل بسبب أزمة كورونا

قدمت النقابات التجارية في البرازيل شكوى ضد الرئيس جايير بولسونارو أمام المحكمة الجنائية الدولية بشأن ما قالوا إنه انتهاكات لحقوق الإنسان خلال أزمة تفشي فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19).

ونقلت شبكة “دويتشه فيله” الألمانية اليوم الاثنين، عن الإعلام المحلي أن النقابات اتهمت الرئيس بإهمال تنفيذ إجراءات تعني بحماية المواطنين ما يجعله مسؤولا بشكل جزئي عن وفاة عشرات الآلاف من البرازيليين.

وأكدت النقابات – التي تمثل أكثر من مليون عضو – أن “هذا السلوك غير المسؤول ينتهك الإرشادات التي نصحت بها السلطات الصحية الدولية وهو جريمة ضد الإنسانية”.

يشار إلى أن الرئيس بولسونارو انتقد محليا ودوليا بسبب إدارته للأزمة التي أسفرت عن وفاة أكثر من 87 ألف شخص ما يجعل البرازيل في المرتبة الثانية لأعلى نسب الوفاة جراء الفيروس بعد الولايات المتحدة الأمريكية، ووصف بولسونارو الفيروس في البداية بأنه إنفلونزا بسيطة وظهر علنا يصافح داعميه بالأيدي.

 

المصدر ـ دويتشه فيله

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى