الصحة

“الصحة العالمية” تعتمد عاشر لقاح مضاد لـ”كوفيد-19″

“الصحة العالمية” تعتمد عاشر لقاح مضاد لـ”كوفيد-19″

اعتمدت منظمة الصحة العالمية، اليوم، لقاحًا جديدًا مضادًا لـ”كوفيد-19″، للاستخدام في حالات الطوارئ، وهو لقاح نوفاكسوفيد الذي اعتمدته أيضًا الوكالة الأوربية للأدوية وأذنت بتسويقه.

وقد أُنتِج اللقاح الجديد بتقنية تقليدية أكثر من اللقاحات المستخدمة على نطاق واسع في الاتحاد الأوروبي، حيث يعتمد علي البروتينات التي تؤدي إلى استجابة مناعية، دون فيروسات.

وأكدت المنظمة في بيان أن نوفاكسوفيد هو اللقاح العاشر الذي تعتمده، وهو لقاح من شركة نوفافاكس الأمريكية، لينضم إلى لقاحات كوفاكسين، وكوفوفاكس، ومودرنا، وفايزر بايونتك، وإسترازينيكا، وجونسون، وسينوفاك، وسينوفارم، ونوفوفاكس.

وأوصي خبراء المنظمة باستخدام نوفاكسوفيد للبالغين بدءًا من 18 سنة، بجرعتين تفصل بينهما من 3 إلى 4 أسابيع، وضرورة عدم تلقي الجرعة الثانية قبل مرور 3 أسابيع على الأقل، ويتعين حفظه في درجات حرارة مبردة تتراوح ما بين 2 إلى 8 درجات مئوية.

“الصحة العالمية” تعتمد عاشر لقاح مضاد لـ”كوفيد-19″

فيروسات كورونا(1) هي مجموعةٌ من الفيروسات تُسبب أمراضًا للثدييات والطيور. يُسبب الفيروس في البشر عداوَى في الجهاز التنفسي والتي تتضمن الزكام وعادةً ما تكون طفيفةً، ونادرًا ما تكون قاتلةً مثل المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية وفيروس كورونا الجديد الذي سبب تفشي فيروس كورونا الجديد 2019-20. قد تُسبب إسهالًا في الأبقار والخنازير، أما في الدجاج فقد تُسبب أمراضًا في الجهاز التنفسي العلوي. لا توجد لقاحاتٍ أو مضاداتٌ فيروسية موافقٌ عليها للوقاية أو العلاج من هذه الفيروسات.

تنتمي فيروسات كورونا إلى فُصيلة الكوراناويات المستقيمة ضمن فصيلة الفيروسات التاجية ضمن رتبة الفيروسات العشية.[8][9] تُعد فيروسات كورونا فيروساتٍ مُغلفة مع جينومِ حمضٍ نووي ريبوزي مفرد السلسلة موجب الاتجاه، كما تمتلك قفيصة منواة حلزونية متماثلة. يبلغ حجم جينوم فيروسات كورونا حوالي 26 إلى 32 كيلو قاعدة، وهو الأكبر بين فيروسات الحمض النووي الريبوزي (RNA virus).

يُشتق اسم “coronavirus” (عربيًا: فيروس كورونا. اختصارًا CoV) من (باللاتينية: corona) وتعني التاج أو الهالة، حيثُ يُشير الاسم إلى المظهر المميز لجزيئات الفيروس (الفريونات) والذي يظهر عبر المجهر الإلكتروني، حيث تمتلك خُملًا من البروزات السطحية، مما يُظهرها على شكل تاج الملك أو الهالة الشمسية.

مزيد من الاخبار
رابط المصدر

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى