الدولية

الاحتلال الإسرائيلي يفرج عن طفلين مقدسيين بعد سجنهما 3 سنوات

مها العواودة – فلسطين

أفادت لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين، أن الاحتلال الإسرائيلي أفرج ظهر اليوم الخميس، عن الطفلين المقدسيين: أحمد رائد “محمد زكي” الزعتري ، وزميله شادي انور عمران فراح بعد أن أمضيا مدة محكوميتهما البالغة ثلاث سنوات.

وكان الزعتري المولود بتاريخ (8/4/2003) وزميله فراح المولود بتاريخ (5/11/2003) قد اعتقلا بالقرب من البلدة القديمة في القدس المحتلة بتاريخ (30/12/2015) وأدانتهما محكمة الاحتلال بـ”حيازة أدوات حادة، وتعريض أمن الجمهور للخطر”، واحتجزتهما داخل مؤسسة مغلقة للأحداث في بلدتي طمرة ويركا في الداخل، و تخضع هذه المؤسسات لقوانين وأنظمة صارمة.

ويعتبر الطفل المقدسي محمد اسماعيل أحمد حوشية من القدس القديمة والمولود بتاريخ (4/4/2004 ) أصغر طفل يقبع داخل مؤسسات الأحداث ومضى على اعتقاله أكثر من عامين.

في السياق قال ل”الحدث” ناصر فروانة رئيس دائرة الإحصاء في هيئة الأسرى والمحررين أن 270 طفلا فلسطينياً يقبعون داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي ويعانون ظروفاً صعبة في ظل مواصلة إدارات سجون الاحتلال لسياسة الإهمال الطبي .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى