المجتمع

تهيئة ٤٣٢ خريجة لسوق العمل تقنية جدة للبنات تستضيف سيدات أعمال وإعلاميات ومختصات التوظيف لمناقشة ندوة العمل المهني تحت شعار(نحو أفق وظيفي واعد)

جدة_شادي الثبيتي

نظمت الكلية التقنية للبنات بجدة ممثلة بوحدة التنسيق الوظيفي والتوجيه المهني ، برنامج تهيئة الخريجات لسوق العمل بمشاركة نخبة من سيدات الاعمال والمختصات في التوظيف والاعلاميات و٤٣٢خريجة.
يهدف البرنامج إلى توعية وتثقيف خريجات الكلية التقنية بحقوقهن وواجباتهن الوظيفية والرد على استفسارات الخريجات ولتطوير وصقل شخصية الخريجة من خلال إعدادها للانخراط في سوق العمل عبر تزويدها بمجموعة من المهارات . استمر البرنامج لمدة ثلاث ايام متتالية، اشتمل على لقاء مع مختصين من مكتب العمل تطرق فيه إلى الثقافة العمالية وماتضمنتة من التعرف على حقوق الموظفة في القطاع الخاص وكيفية التعامل مع الرئيس وكل ماتحتاج إلى التعرف علية من توقيع العقد وانهائة.
كما نظم لقاء مع مختصين من صندوق الموارد البشرية لايضاح المميزات المقدمة من الصندوق للموظفات بالقطاع الخاص والبرامج التى يتضمنها الصندوق.
و قدمت خلال البرنامج ندوة العمل المهني تحت شعار (نحو أفق وظيفي واعد) تطرقت الندوة إلى مناقشة محورين.
المحور الأول مهارات التكيف مع بيئة العمل بمشاركة خبيرة التجميل العنود اليماني ومديرة مركز منالي الأستاذة منال باحنشل، ومعهد النفيسة الاستاذة بيان شراحيلي والأستاذة نوف العمري، نوقش من خلالة عن مجالات العمل في التصميم والحاسب والتجميل وكيف استطعن التأقلم مع بيئات العمل المختلفة وكيفية تغلبهم على صعوبات العمل، كما تم إبراز أهم الإنجازات والنجاحات من أبرزها تحقيق الاستاذة بيان شراحيلي لبراءة الاختراع في مجال عملها.
واشتمل المحور الثاني لمدى اثرالعمل المهني في تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية ٢٠٣٠ وبمشاركة الإعلامية بشبكة الإعلام السعودي الاستاذة اسود الصالح ومستشارة تطوير الأعمال الأستاذة علوية منقل والمدير التنفيذي لبرنامج امكان الاستاذة أريج الحامد وتم التطرق إلى مدى جاهزية الشباب السعودي للمشاركة في بناء الاقتصاد واستعراض موقع المملكة من خلال شبابها في التعليم والتوظيف وريادة العمل الحر في العالم.
وتم مشاركة النقاش  مع نخبة من سيدات الاعمال والاعلاميات ومختصات التوظيف وعد.د من القياديات و بحضور منسوبات بنك التنمية الاجتماعي وصالون لمسات، لو صالون، الإعلامية شيخة الحارثي وروضة اليوسف ود/مها الدباغ من جامعه الملك عبدالعزيز والتى سردت تجربة مصنع سدل التابع لجامعة الملك عبدالعزيز الذي يعتبر من أحد الجهات التى يتم فيها تدريب مدربات الكلية التقنية في مستوى التدريب التعاوني حيث تم استعراض أعمال المتدربات وانجازهم.
تخلل البرنامج عرض لقصص نجاح الخريجات اللاتي التحقن بسوق العمل وأثبتن جدارتهن وحققن نجاحات متعددة، وتم عرض منتجاتهم في أركان لبعض الجهات منها مركز ريادة الأعمال، أكاديمية النفيسة للتدريب، مركز منال للخياطة، بنك التنمية الاجتماعي.
في ختام البرنامج التحقت الخريجات بدورات تدريبية هدفت إلى تطوير وصقل شخصية الخريجة من خلال إعدادها للانخراط في سوق العمل عبر تزويدها بمجموعة من المهارات يذكر منها دورة التأهيل الوظيفي، ريادة العمل الحر، سلوكيات العمل وأخلاقيات المهنة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى