المناسباتشريط الاخبار

في أول بادرة انسانية مجتمعية على مستوى دول الخليج  مهرجان ربيع جدة 38 يخصص ممرات ومسارات للمكفوفين وذوي الاحتياجات الخاصة

 

الحدث / وسيلة الحلبي

في بادرة انسانية جميلة نفذت إدارة  مهرجان ربيع جدة 38 الذي وافق صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس مجلس إدارة جمعية مراكز الأحياء بمنطقة مكة الكرمة على إقامته بإشراف من جمعية مراكز الأحياء بجدة وتنفذه  شركة ماسة القيروان لتنظيم المهرجانات الدولية بطريق الملك أمام الردسي مول ولأول مرة  إنشاء ممرات لذوي الاحتياجات الخاصة والمكفوفين ويأتي انشاء هذه الممرات في إطار العمل الإنساني المجتمعي  من تخصيص  مسارات وممرات خاصة داخل موقع المهرجان لتتاح لهم الفرصة في الاستمتاع والمشاهدة لكافة الفعاليات والمناشط ودمج هذه الفئة مع المجتمع  من خلال الألفة والمحبة بين المجتمع  الواحد وقال المدير التنفيذي لشركة ماسة القيروان المشرف العام على مهرجان ربيع جدة 38 سعد بن غليون  الحارثي أن مهرجان ربيع جدة  38 خصص أيضًا أول خيمة نموذجية للموهوبين  والمتميزين من ذوي الاحتياجات  الخاصة لتقديم مواهبهم  الثقافية والمسرحية والفنية في خطوة غير مسبوقة في المهرجانات ذات العلاقة  بالترفيه 

وذكر الحارثي أن الإحصائيات أشارت أن كل خمس ثوان يتحول شخص في العالم إلى مكفوف وكل دقيقة يتحول طفل في العالم إلى مكفوف مبينًا أن عدد المكفوفين في عام 2020 سيصل إلى 75 مليون شخص في الوقت الذي يقدر العدد الآن في العالم يقدر بـ 45 مليون شخص.  وأن 90% من المكفوفين وضعاف البصر يعيشون في البلدان النامية.وشدد المدير التنفيذي سعد بن غليون الحارثي على الرغم من إقامة الكثير من الفعاليات والمهرجانات والاحتفالات إلا أن هناك ندرة في إشراك المكفوفين وذوي الإعاقات الخاصة في هذا النوع  من الفعاليات  وهو ما يعد قصورًا من جانب الجهات القائمة  مشددًا على أهمية توفير بيئة شاملة، مع التركيز بشكل خاص على المكفوفين  من أجل الاستمتاع بهذه الاجواء الاحتفالية وبين أنه يمكن للمكفوفين الاستمتاع واللعب بكرة الطائرة  وهي من الألعاب التي لها  العديد من المزايا التي تساعد في النمو السليم ليس جسديًا فحسب بل ذهنيًا وعاطفيًا واجتماعيًا كما أن وجود  المعرض الفني لأعمال المكفوفين أحد المجالات الهامة

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى