الدوليةشريط الاخبار

#الأمين_العام لمجلس التعاون يرحب بقرار وزراء خارجية الدول العربية بشأن العدوان الإسرائيلي على مدينة القدس المحتلة

رحب معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، بقرار وزراء خارجية الدول العربية اليوم, بشأن العدوان الإسرائيلي على مدينة القدس المحتلة وأهلها واقتحام المسجد الأقصى المبارك وحي الشيخ جراح، والتحرك العربي والدولي لمواجهة الاعتداءات الإسرائيلية على المواطنين الفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة، وعلى المصلين في المسجد الأقصى المبارك.
وأكد الدكتور الحجرف أن هذه الانتهاكات والقرارات الإسرائيلية للاستيلاء على منازل الفلسطينيين في القدس الشرقية وتهجير سكانها وفرض السيادة الإسرائيلية عليها، تشكل خرقاً خطيراً للقانون الدولي وتهدد السلام والأمن والاستقرار في المنطقة, مطالباً المجتمع الدولي بالضغط على السلطات الإسرائيلية للوقف الفوري للانتهاكات التي تقوم بها في القدس، والحد من بناء المستوطنات الجديدة والتهجير القسري للشعب الفلسطيني.
وأكد معاليه وقوف مجلس التعاون مع الشعب الفلسطيني الشقيق، ودعمه في المطالبة بحقوقه المشروعة في إقامة دولته المستقلة على جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ يونيو 1967م وعاصمتها القدس الشرقية، وفق المبادرة العربية للسلام وفي إطار القرارات الشرعية والقوانين الدولية.
وعبر الأمين العام لمجلس التعاون عن التقدير والإجلال والإكبار لموقف المقدسيين العزل في مواجهة المعتدين الإسرائيليين والجنود المسلحين في الدفاع عن الأقصى الشريف وعن حقوقهم المشروعة.

 

المصدر:واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى