الدولية

الحرية والتغير يضع 4 شروط للتفاوض.. والمجلس الانتقالي السوداني يرد

دخلت السودان في منعطف جديد لحل الأزمة بين المجلس الانتقالي والمعارضين بوساطة رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد.

وكشف تحالف قوى الحرية والتغيير المعارض، أنه وضع عدد من الشروط للتفاوض مع رئيس الوزراء الإثيوبي.

وتضمنت الشروط التي سلمتها لرئيس وزراء إثيوبيا قبل أي مباحثات : ” تشكيل لجنة تحقيق دولية في أحداث فض اعتصام الخرطوم ، و مطالبة المجلس العسكري بتحمل مسؤولية فض اعتصام الخرطوم، وإطلاق سراح المعتقلين وأسرى الحرب في السودان، إطلاق سراح المعتقلين وسحب المظاهر العسكرية من الشوارع .

ومن جانبه أعلن المجلس العسكري السوداني أنه يرحب ببيان رئيس الوزراء الإثيوبي حول الوساطة لحل الأزمة، مؤكدين أنهم منفتحون للتفاوض وجاهزون للتوصل لاتفاق في أي وقت .

على جانب أخر ترددت الأنباء عن احتجاز قوات الأمن أحد قادة تحالف الحرية، يوم الجمعة، بعد اجتماعه مع رئيس الوزراء الإثيوبي الذي يزور الخرطوم للتوسط في حل الأزمة السياسية في البلاد، وحتى الأن لم يتم التأكد من الأنباء.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق