الدولية

الكتل #العراقية تواصل مباحثاتها لاختيار رئيس الوزراء

زار وفد من تحالف البناء، الرئيس العراقي برهم صالح، للتشاور بشأن حل أزمة تقديم مرشح لرئاسة الحكومة بعد رفض محافظ البصرة أسعد العيداني، في حين رجح النائب عن ائتلاف النصر فالح الزيادي، حسم اسم مرشح منصب رئيس مجلس الوزراء خلال أسبوعين.

وقال النائب عن تحالف الفتح عبد الأمير التعيبان، إن “هناك حراكاً سياسياً متواصلاً من أجل الإسراع بتقديم مرشح لرئاسة الحكومة بعد أن تم سحب ترشيح أسعد العيداني بشكل رسمي”، كما ذكرت صحيفة الصباح العراقية، اليوم الخميس.
وأضاف التعيبان أن “وفداً من تحالف البناء زار رئيس الجمهورية برهم صالح للتشاور بشأن تقديم مرشح يحظى بمقبولية الشعب العراقي”، مبيناً أن تحالف البناء ذاهب باتجاه اختيار مرشح يمتلك المواصفات المطلوبة من قبل الشعب من حيث الاستقلالية، وليس من مزدوجي الجنسية وكذلك أن تكون لديه خبرة إدارية”.
وأوضح التعيبان أن “التحالف لديه أسماء بديلة لم يتم الاتفاق على اختيار مرشح من بينهم حتى الآن”.
وكانت كتلة البناء، قدمت اسم أسعد العيداني، محافظ البصرة، مرشحاً لها لتولي منصب رئيس الوزراء خلفاً للمستقيل عادل عبد المهدي.
وفي السياق نفسه، رجح النائب عن ائتلاف النصر فالح الزيادي، حسم اسم مرشح منصب رئيس مجلس الوزراء خلال أسبوعين.
وقال الزيادي، في تصريح صحافي، إن “هناك توافقاً بالفضاء الوطني حالياً على ثلاث شخصيات مطروحة وهناك شبه اجماع او اتفاق مابين الجماهير المنتفضة والقوى السياسية على تلك الشخصيات”، مرجحاً أن “يتم الحسم خلال فترة أسبوعين للاسم المرشح لشغل منصب رئيس مجلس الوزراء”.
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق