الحدث الثقافيشريط الاخبار

(أم القرى) تستدعي ذاكرة (#الحضارة_المكية) بمنافسات الـ 100 يوم

 

عبدالله نور – مكة المكرمة

(12) كلية وجهة بجامعة أم القرى استدعت ذاكرة عقود مضت من الإرث التاريخي لمكة المكرمة، من خلال مشاركة الطالبات والمنسوبات ضمن فعاليات حملة نظمها القسم النسائي بمشروع تعظيم البلد الحرام “هاجر” بالشراكة مع عمادة شؤون الطلاب، في الفترة من 24 صفر إلى 4 جمادى الآخرة.

وتنافست الجهات المشاركة على المراكز الثلاثة الأولى في المسابقة المصاحبة للحملة، بتقديم أفكار ومنتجات متخصصة في توثيق الإرث المكي القديم باستخدام أحدث الطرق والوسائل المتاحة، حيث حصدت عمادة الدراسات الجامعية بريع ذاخر المركز الأول بحقيبة “إرث”، تلتها في المركز الثاني كلية التصاميم بمنتج “كنا كدا”، وحلت في المركز الثالث كليتا الدعوة وأصول الدين بقناة “عظماء مكة”، والعلوم الاجتماعية بـ “دليل مكة الإرشادي”، كما حازت كلية الشريعة على جائزة التميز الإلكتروني، وكلية التصاميم على جائزة المخرج المتميز.

وأفادت وكيلة العمادة للتوجيه والإرشاد والشراكة المجتمعية د. آمال خيرو أن المشاركات خضعت لمعايير ومسارات مختصة بتاريخ مكة والآداب المتعلقة بها، والحركة المجتمعية فيها.

بدورها، أوضحت مديرة القسم النسائي بمشروع تعظيم البلد الحرام، أ. منال الجابري، أن الحملة انطلقت بحزمة متنوعة من البرامج والفعاليات والأركان التثقيفية على مدار (100) يوم، للتعريف بأبرز معالم مكة عبر العصور.

وشهدت ساحة اليواقيت ومعرض الهيبة والجلال إقبالاً كبيراً من (5368) زائرة، و(1451) متفاعلة لإخراج المنتجات والتدشين، إضافة إلى مساهمات (351) عضو هيئة تدريس في تفعيل الحملة، كما سجلت قوائم الاستبانات المعرفية نحو (3300) مشاركة، وبلغ إجمالي المستفيدات من الحملة ميدانيًا أكثر من (11) ألف، بينما تجاوزت أعداد مستفيدي الفضاء الإلكتروني الـ (130) ألف مستفيد.

وفي ختام فعاليات البرنامج كرمت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات د. سارة الخولي، العمادات والكليات والمعاهد المشاركة في المسابقة، وأعضاء هيئة التدريس الأكثر تفاعلا مع الحملة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى